«اسأل غرفة دبي» تناقش طرق دعم المشاريع الناشئة وإدارة تكاليف تشغيلها

استعرض الفيديو الثاني من مبادرة «اسأل غرفة دبي» عدداً من المواضيع ذات العلاقة بالمشاريع الناشئة وريادة الأعمال، مثل كيفية إدارة التكاليف التشغيلية للمشاريع الناشئة الجديدة، ومواجهة التحديات والاستفادة من مبادرات وبرامج الغرفة لدعم رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الناشئة.

وتشكل مبادرة «اسأل غرفة دبي» جزءاً من جهود الغرفة لتعزيز وعي القطاع الخاص بالمتطلبات والجوانب المختلفة لممارسة الأعمال في إمارة دبي، وتستهدف الاستفادة من وسائل التواصل الاجتماعي لإيصال المعلومة الصحيحة لأصحاب الشأن. وتتيح المبادرة للعامة طرح أسئلتهم على مسؤول معين من الغرفة متخصص بمجال محدد.

وبعد جمع الأسئلة يتم انتقاء أبرزها ليتم الرد عليها من خلال فيديو قصير يتم بثه ونشره على قنوات التواصل الاجتماعي المختلفة للغرفة، ويتم تحميله كذلك على منصة ملتقى الأعمال التي طورتها غرفة دبي مؤخراً.

وأضاءت ناتاليا سيشيفا، مديرة ريادة الأعمال في غرفة دبي على العديد من الجوانب المهمة المتعلقة بريادة الأعمال ومنها ضرورة التحلي بالثقة باعتبارها أساس النجاح وتحقيق التميز عند البدء بأي نشاط تجاري وخاصة عندما يتعلق الأمر بالأعمال المبتكرة التي تهدف إلى إحداث تغيير ملموس في حياتنا اليومية، وتحقيق المزيد من الأرباح. 

وأضافت سيشيفا قائلةً: «فرضت جائحة كورونا على الشركات الكثير من الضغوطات وأظهرت الحاجة إلى ضرورة اعتماد مقاربة جديدة في إدارة النفقات باعتبارها أولوية ملحة. وتعتبر حاضنات الأعمال أحد أكثر الطرق فعالية في خفض التكاليف التشغيلية للشركات الناشئة الجديدة أو للراغبين بإطلاق مشاريع جديدة في دبي».

مشيرةً إلى أن العديد من برامج ومبادرات غرفة دبي توفر دعماً لامحدوداً لرواد الأعمال، سواء من خلال التوجيه والإرشاد والتعليم والتطوير بكل ما يختص بريادة الأعمال بدءاً من فكرة المشروع الناجح وانتهاءً بتنمية وتطوير الأعمال. 

ولفتت سيشيفا قائلة: «لا توجد شركة واحدة لديها جميع الإجابات حول تكلفة إدارة الأعمال لمدة عام أو عامين أو ثلاثة أعوام. هذا النوع من المعرفة والتفاصيل الدقيقة يمكن الحصول عليه من خلال الاحتكاك مع أصحاب شركات يخوضون التجربة ذاتها، وهنا يأتي دورنا في غرفة دبي في توفير المنصات المناسبة لرواد الأعمال، وأصحاب الخبرات، ومؤسسي الشركات لإتاحة الفرصة أمامهم للتواصل البناء الإيجابي، وطرح الأسئلة حول كافة المواضيع التي تصب في إنجاح مشاريعهم بما فيها تكلفة ممارسة الأنشطة التجارية وتنمية الأعمال في دبي».

وتطرقت مديرة ريادة الأعمال في الغرفة إلى نقطة مهمة وهي حرص غرفة دبي على تقديم جميع البرامج والخدمات والاستشارات بشكل مجاني لرواد الأعمال من خلال حلول مدعومة بالتكنولوجيا، مما يعني أنه يمكن للمشاركين الوصول المجاني إلى المشورة القانونية، والتواصل مع المتخصصين في تعزيز علاقات التعاون، ودعم تطوير الأعمال في الأسواق الخارجية، لافتةً إلى ما اعتبرته خطأ شائعاً ترتكبه الشركات الناشئة بالسعي للحصول على أقل عرض متاح في السوق لبدء أعمالهم، مما يعني غالباً تكبد تكاليف أعلى بكثير عند التفكير لاحقاً بتوسيع حجم العمليات والنمو.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات