«المركزي» يدرس تمديد برنامج خطة الدعم الاقتصادي

بحث مجلس إدارة المصرف المركزي في اجتماعه الدوري أمس برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة مستجدات برنامج خطة الدعم الاقتصادي الموجهة، الذي نجح في الحدّ من تداعيات جائحة «كوفيد 19»، عبر تخفيف ضغوط التمويل والسيولة، وتعزيز قدرة الإقراض، ومعالجة التحديات التشغيلية. وأوصى المجلس بإعادة تقييم التطورات في مارس وأبريل 2021 مع مناقشة الحاجة إلى مزيد من التمديد لبرنامج خطة الدعم الاقتصادي الموجهة في تلك المرحلة إذا اقتضى الأمر.

ووفق أحدث البيانات، استفاد من برنامج تأجيل القروض ما يفوق 310 آلاف من عملاء الخدمات المصرفية للأفراد، ونحو 10 آلاف شركة صغيرة ومتوسطة، وأكثر من 1500 شركة من القطاع الخاص.

واستمع الحاضرون إلى تقرير من معالي عبد الحميد الأحمدي محافظ المصرف المركزي بشأن خارطة الطريق الخاصة بالخمسين عاماً المقبلة، التي تمحورت حول تعزيز الاستقرار النقدي والمالي.

لمتابعة التفاصيل اقرأ أيضاً:

«المركزي» يدرس تمديد برنامج خطة الدعم الاقتصادي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات