105 % نمواً في عدد المشاركين ببرنامج شبكة شراكات الأعمال بغرفة دبي

 حقق برنامج "شبكة شراكات الأعمال" التابع لمبادرة "دبي للمشاريع الناشئة" - إحدى المبادرات المبتكرة لغرفة تجارة وصناعة دبي لدعم ريادة الأعمال - رقماً قياسياً في عدد المشاركين من أصحاب المشاريع الناشئة حول العالم بتسجيله 148 طلب مشاركة من 21 دولة خلال الدورة الحالية للربع الثالث من العام الجاري وبنسبة نمو بلغت 105% مقارنة بالدورات الماضية مما يعكس نجاح البرنامج في توفير منصة انطلاق مثالية للشركات الناشئة في عالم الأعمال.

وشهدت الدورة الحالية التي اختتمت مؤخراً، مشاركة 14 شركة ناشئة في المرحلة الأخيرة من البرنامج، حيث استعرضت مشاريعها أمام الشركات الرئيسية الرائدة في دبي المنضمة للبرنامج، وتم الإعلان عن 6 خطط لشراكات واتفاقيات بين هذه الشركات والمشاريع الناشئة المشاركة في البرنامج التي قامت بتوفير حلول مبتكرة للتحديات التي تواجهها هذه الشركات الرئيسية.

وبلغت نسبة المشاركة في هذه الدورة من برنامج شبكة شراكات الأعمال من خارج دولة الإمارات 75%، ما يعكس جاذبية الإمارة للشركات الناشئة، وسمعتها كعاصمة عالمية لتأسيس وانطلاق المشاريع الناشئة، حيث احتلت مصر النسبة الأعلى من المشاركات بلغت 33% من إجمالي المشاركات، تليها الإمارات بنسبة 25%، ومن ثم الهند بنسبة 19%.

وشاركت في الدورة الحالية من برنامج "شبكة شراكات الأعمال 2020" 4 شركات رئيسية رائدة في إمارة دبي، وهي شركة "سوميتومو كوربوريشن الشرق الأوسط"، ومجموعة بريد الإمارات، وبنك الإمارات دبي الوطني، بالإضافة إلى شركة "أكسنتشر".

وقامت الشركات الرئيسية خلال الفعالية الإلكترونية بتقييم الشركات الناشئة التي تأهلت للبرنامج، والتي بلغ عددها 14 شركة ناشئة، حيث قام المتأهلون للبرنامج بعرض حلولهم المبتكرة لمعالجة التحديات التي تواجهها الشركات الرئيسية الأربع.

واتفقت شركة "سوميتومو كوربوريشن الشرق الأوسط" على التعاون مع "هيلثيغو Healthigo" المختص بمجال التكنولوجيا الصحية.

واختارت مجموعة بريد الإمارات مزود الخدمات اللوجيستية "كام كوم CamCom"، كما اتفقت شركة "أكسنتشر" مع 3 شركات ناشئة، وهي "نيير موشن NEARMOTION"، وشركة"انتويتيو Intuitio"مقدمي حلول التتبع والخرائط الرقمية، وشركة"غوكادال Gokaddal"مطور الحلول البرمجية والأجهزة المبتكرة لتعزيز صحة وسلامة المسافرين، بالإضافة إلى ذلك، اختار بنك الإمارات دبي الوطني التعاون مع مشروع"فيري سمارت Verismart"، وهي منصة تعمل بتقنية البلوك تشين، وتهدف إلى أتمتة التحكم في الوصول إلى البيانات بين المؤسسات.

وأكدت ناتاليا سيشيفا، مديرة ريادة الأعمال في غرفة دبي،  أن الدورة الحالية من برنامج "شبكة شراكات الأعمال 2020" تزامنت مع زيادة نشاط رواد الأعمال في دبي، حيث دفعت جائحة كورونا المزيد من الشركات إلى وضع التحول الرقمي كأولوية في عملياتها التشغيلية، وهو المجال الذي تبرع فيه الشركات الناشئة، مضيفة أن جودة الشركات الناشئة التي تقدمت للمشاركة في هذه الدورة كانت لافتة جداً، مؤكدة أن ذلك يعكس مكانة دبي كوجهة مثالية للمشاريع الناشئة المبتكرة حول العالم.

ويهدف برنامج "شبكة شراكات الأعمال" إلى وصل الشركات والمؤسسات المختلفة في الإمارة مع أصحاب المشاريع الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة، بهدف إنشاء شراكات مربحة تحقق الأهداف المشتركة.

ويعتبر برنامج "شبكة شراكات الأعمال" برنامجاً مبتكراً لدعم ريادة الأعمال والشركات الناشئة، عبر إتاحة المجال لها للعمل مع شركاء مرموقين، ما يكسبها مميزات عدة، منها اكتساب الخبرة والمهارات اللازمة للعمل على تطوير المشاريع الخاصة لهذه الشركات.

وتعتبر "دبي للمشاريع الناشئة"، التي أطلقتها الغرفة خلال عام 2016، الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، والتي تعمل تحت مظلة مدينة دبي الذكية، وتجسد قيمة الشراكة بين القطاعين العام والخاص، بهدف تشجيع الابتكار وريادة الأعمال، حيث تعتبر مصدراً رئيسياً للمعلومات والدعم لرواد الأعمال في دبي، ويمكن للزوار الاطلاع على فرص العمل الجديدة، كما يمكن الاشتراك بأهم الأحداث التي تركز على التكنولوجيا، والدورات واللقاءات وغيرها من المعلومات الهامة.

وتدعم "دبي للمشاريع الناشئة" استراتيجية غرفة دبي الرامية إلى دعم رواد الأعمال وتشجيع الابتكار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات