إشغال مرتفع لـ«أسكوت العالمية للفنادق»

أرشيفية

كشفت شركة «أسكوت»، أكبر شركة متخصصة بالشقق الفندقية في العالم والمملوكة بالكامل لشركة (كابيتالاند«، عن نتائج متميزة رغم جائحة كورونا وتأثيرها على قطاع الضيافة، نتيجة نموذج أعمالها المستدام.

وأظهرت بيانات مؤسسة الأبحاث»إس تي آر«، انخفاض معدلات إشغال الفنادق في أنحاء الشرق الأوسط إلى 36% في مايو، فيما حققت فنادق المجموعة معدل إشغال بحدود 80% للإقامة الفندقية الطويلة عبر محفظتها الإقليمية في الشرق الأوسط وتركيا خلال الفترة نفسها. وشهد الطلب على الإقامة القصيرة ارتفاعاً ملحوظاً بدفع من السياحة الداخلية بالمنطقة.

وكشفت المجموعة عن زيادة إشغال فنادقها لتحقق نسبة إشغال 50% موزعة بين الإقامة الطويلة والقصيرة يرافقه نمو مستمر من السياحة المحلية. أثبت نموذج أعمال «أسكوت» نجاحه من خلال مرونته وقوته في مواجهة التحديات التي واجهت قطاع الضيافة.

وقد ظل أكثر من 85% من فنادق «أسكوت» حول العالم مفتوحا خلال الجائحة. وحصل «سيتادينز مترو سنترال دبي» على ختم «دبي الضمانة» والذي يتم منحه للمنشآت الفندقية الملتزمة بأقصى معايير السلامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات