الإمارات تتصدر الواقع المعزز في الإعلانات إقليمياً

تصدرت الإمارات دول المنطقة في استخدام تقنية الواقع المعزز بصناعة الإعلانات، وذلك بفضل البنية التحتية التكنولوجية المتطورة والريادة في المنطقة من ناحية جذب المواهب والشركات في مجالات الابتكار .

بالإضافة إلى سهولة مزاولة الأعمال، حسبما أكد بعض أبرز الخبراء المختصين بهذا القطاع خلال الندوة الحوارية الرقمية Fireside Chat التي نظمتها مدينة دبي للإنترنت لتسليط الضوء على الاقتصاد الرقمي المتنامي بسرعة وتزايد استخدام تقنية الواقع المعزز التفاعلية في الدعاية والإعلان بسبب وباء (كوفيد19).

وشهدت الجلسة التي أقيمت تحت عنوان «تأثير تقنية الواقع المعزز في قطاع الإعلانات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا»، مشاركة كل من فيشال بادياني، مدير الاستراتيجية الإبداعية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في سناب تشات، وبنجامين شوارتز، مدير الأعمال الرقمية في «جي تي بي»، ومايك خوري، مدير عام شركة «تاكتيكال».

وفي ظل التوقعات بأن ينمو حجم الإعلانات باستخدام الواقع المعزز على الهواتف المتحركة عالمياً من 1.41 مليار دولار في عام 2020 إلى 8 مليارات دولار بحلول عام 2024 وفقاً لشركة ARtillery Intelligence، وأشار الخبراء الثلاثة إلى أن المعلنين الذين يستثمرون في هذه التقنية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تمكنوا من إحراز نجاح ملموس.

وقال بادياني: «تقنية الواقع المعزز ليست معقدة كما نتخيل، إذ أصبح المعلنون في المنطقة يستخدمونها، وهذه التكنولوجيا ليست مستقبلية، بل يتم استخدامها الآن وخاصة في الظروف التي نمرّ بها والتي يقوم فيها العملاء بتقييم المخاطر والمنافع المرتبطة بأي شيء يتطلب اتصالاً أو تلامساً مباشراً، بدءاً من الناس إلى المتاجر والأسطح وكيفية عرض المنتجات ونقاط البيع».

وقال مايك خوري إن المنتجات الفاخرة مثل السيارات ومستحضرات التجميل والمكياج تمثل فرصة فريدة لقطاع الإعلان باستخدام تقنية الواقع المعزز، وقد قام خوري بتطوير أداة خاصة للتجربة قبل الشراء على تطبيق سناب تشات لمستحضرات «ماك» التجميلية. وأضاف: «أتاحت عدسة سناب تشات للمستخدمين فرصة تجربة ثلاثة أشكال مختلفة لمستحضرات التجميل وحظيت بأكثر من 3.7 ملايين مشاهدة».

100

قال بنجامين شوارتز، مدير الأعمال الرقمية في «جي تي بي»: «يبلغ معدل الزمن الذي يمضيه المستخدم أمام عدسة الواقع المعزز على تطبيق سناب تشات نحو 12 ثانية، وشهدنا 8.5 ملايين شخص يستخدمون هذه الوسيلة لرؤية سيارة لينكولن لمدة وصلت إلى 38 ثانية، واستمرت الحملة 6 أسابيع في3 دول ونجحت في توليد 100 ألف عملية فتح للرابط».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات