«وايبا» ومجموعة البنك الدولي تعززان جهودهما لدعم هيئات ترويج الاستثمار

فهد القرقاوي

عقد فهد القرقاوي، رئيس الجمعية العالمية لهيئات ترويج الاستثمار «وايبا»، والمدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي، لقاءً افتراضياً مع د. كارولين فرويند، المدير العالمي للاقتصاد الكلي والممارسات العالمية للتجارة والاستثمار في مجموعة البنك الدولي، لمناقشة كيفية توسعة نطاق التعاون الحالي بين الجانبين لدعم هيئات ترويج الاستثمار.

وكانت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، فازت برئاسة (وايبا) في 2019 لمدة عامين. ومجموعة البنك الدولي عضو في اللجنة الاستشارية لدى «وايبا»، وهي المجلس الاستشاري الذي يساهم في تنفيذ جدول أعمال الجمعية، ويضم أبرز المنظمات الدولية مثل مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد) ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو) وغرفة التجارة الدولية ومنظمة العمل الدولية ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية والبنك الدولي وغرفة التجارة الدولية وغيرها.

وقال فهد القرقاوي، رئيس الجمعية: تعدّ علاقات التعاون والشراكة مع كبرى المؤسسات المرموقة من أمثال مجموعة البنك الدولي ركيزة أساسية لتحقيق النتائج والمخرجات الهامة والقيمة المضافة للجمعية العالمية لهيئات ترويج الاستثمار، والتي تتاح حصريًا لأعضاء الجمعية.

وأكدت فرويند متانة الشراكة بين المنظمتين، وتحدثت عن الدراسة المقبلة المشتركة بينهما عن «حالة هيئات ترويج الاستثمار: أدلة من الاستطلاع العالمي المشترك بين وايبا ومجموعة البنك الدولي»، إضافة إلى مشاريع الشراكة المرتقبة بين الجانبين بخاصة تلك التي من شأنها دعم العمل الهام الذي تقوم به هيئات ترويج الاستثمار. وناقش المسؤولان الاستراتيجية الجديدة للجمعية العالمية لهيئات ترويج الاستثمار، ودورها الهام في دعم تلك الهيئات حول العالم.

د. كارولين فرويند

 

وضع صعب

كما تحدث القرقاوي وفرويند عن الوضع الحالي الصعب في ظل انخفاض صفقات الاستثمار الأجنبي المباشر عالميا، مؤكدين ضرورة التواصل الوثيق مع المستثمرين لاستعادة الثقة واستقطاب الاستثمارات الجديدة. وأكد الجانبان أن التعاون الحالي في مختلف جوانب دورة الاستثمار يساعد في تحسين القيمة المضافة لهيئات ترويج الاستثمار على المستوى العالمي، مع الإشارة إلى المنافع الجمّة التي تعود على هذه الهيئات من المشاريع واللقاءات التي تدعم تضافر الجهود في مزيد من المشاريع التي تشجع الاستثمار الأجنبي المباشر وتدعم هيئات ترويج الاستثمار في تحسين جودة خدماتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات