بحسب تقرير لبنك "يو بي إس" السويسري:

الإمارات الأولى خليجياً بالتنويع الاقتصادي استعداداً لمرحلة ما بعد كورونا

أصدر مكتب الاستثمار الرئيسي في وحدة إدارة الثروات العالمية لدى بنك "يو بي إس" السويسري، تقريراً جديداً يستعرض فرص الاستثمار المتاحة في دولة الإمارات العربية المتحدة والأسواق الناشئة الأخرى خلال مرحلة ما بعد جائحة كوفيد-19.

أشار التقرير إلى أن الإمارات تتبوأ المرتبة الأولى بين الدول الخليجية بالنسبة لجهود التنويع الاقتصادي، والمرتبة 16 في التصنيف العالمي لسهولة مزاولة الأعمال، لتتقدم بذلك 12 مرتبة خلال خمس سنوات.

وذكر أن مرحلة ما بعد جائحة كورونا (كوفيد-19) قد تُظهِر وارتفاع نمط التوطين فرصاً للأسواق الناشئة بما فيها دولة الإمارات.

كما سلّط التقرير الضوء على قدرة الإمارات على مواصلة النمو والازدهار في ظل النموذج الجديد واستفادتها من سلاسل التوريد المحلية بفضل بيئتها الداعمة للأعمال، وتطبيق إجراءات التنويع الاقتصادي الناجحة، والاستفادة من القوة العاملة الدولية، وتبني نهج حكومي استشرافي قائم على الاستفادة من التكنولوجيا المُتقدمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات