«الألبان الإيطالية» تنتج 500 طن من الأجبان سنوياً في حرة الحمرية

عززت هيئة المنطقة الحرة بالحمرية في الشارقة مكانتها كوجهة بارزة للصناعات الغذائية، من خلال إعلان مصنع منتجات الألبان الإيطالية (Italian Dairy Products) الذي يتخذ من مجمع الشارقة للأغذية «فود بارك» التابع للمنطقة مقراً لعملياته عن توسيع نشاطه في السوق المحلية والخليجية، ومضاعفة مساحة مصنعه الإجمالي إلى 26 ألف قدم مربع، ليغدو المصنع الجديد واحداً من أكبر مصانع إنتاج الأجبان الإيطالية على مستوى الدولة.

 وتفقد سعود سالم المزروعي، مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية، يرافقه عدد من مسؤولي ومدراء المنطقة الحرة المرافق الجديدة لمصنع منتجات الألبان الإيطالية، ومطلعاً على المراحل المختلفة لعملية إنتاج الأجبان، والإجراءات المطبقة وفق أفضل المعايير العالمية، مشيداً بالدور الهام الذي يلعبه المصنع في توفير منتجات غذائية عالية الجودة والقيمة، ومثنياً على الآليات السلسة والمبتكرة المطبقة في عملية الإنتاج.

ويعتبر مصنع الألبان الإيطالية من أكبر المصانع في الدولة المتخصص في إنتاج الأجبان الإيطالية على مختلف أنواعها، مستخدماً الحليب البقري الطازج من المزارع الوطنية في الإمارات لإنتاج الأجبان، حيث يستهلك سنوياً حوالي 4.800 طن من الحليب، لإنتاج حوالي 500 طن من الأجبان الإيطالية الطازجة كالموزاريلا وبوراتا وسكامورزا وريكوتا.

صنع في الإمارات

وقال المزروعي:«ينبع حرصنا على دعم الاستثمارات والمستثمرين من التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الذي وجه بتوفير كافة الإمكانات اللازمة وتوحيد الجهود من أجل ترسيخ مكانة الشارقة كوجهة عالمية للأعمال، واليوم نحن نشهد تجربة مميزة لمصنع نجح خلال عقد من الزمان في تلبية متطلبات السوق الإماراتية من الأجبان الإيطالية العريقة الطازجة عبر استخدام مكونات محلية كالحليب البقري الطازج، لنكون أمام منتج غذائي عالمي المواصفات يحمل بفخر علامة صنع في الإمارات».

ولفت المزروعي، إلى أن نجاح «مصنع الألبان الإيطالية» العامل في مجمع الشارقة للأغذية «فود بارك» في تزويد السوق المحلية بإنتاج عالي الجودة من الأجبان الطازجة، وتصديرها إلى الأسواق الخليجية، يعكس المكانة العالمية التي تحتلها حمرية الشارقة كمقر لكبرى شركات الصناعات الغذائية في المنطقة، مؤكداً أن الأمن الغذائي والاكتفاء الذاتي من المنتجات الأساسية يشكل ركيزة هامة في خطط المنطقة الحرة بالحمرية بما يسهم في دعم مسيرة نموه وتطوره، فضلاً عن تهيئة بيئة محفزة لنمو الأعمال، وتوفير بنية تحتية عالمية تسهل على الشركات التركيز على تطوير نشاطها والارتقاء بأدائها بما يحقق أهدافها الاستثمارية، ومشدداً على أن أي نجاح نشهده لمستثمر لدينا هو نجاح أيضاً للمنطقة الحرة بالحمرية التي التزمت بدعم مستثمريها بكافة الطرق والوسائل المبتكرة.

خيار صائب

بدوره قال ليو كونديمي، المدير العام لمصنع منتجات الألبان الإيطالية: إن التوسعة الجديدة للمصنع جاء بسبب الطلب المتزايد على المنتجات المصنّعة من مكونات محلية ذات جودة عالية وبخبرات إيطالية مبتكرة، مؤكداً أن الموقع الاستراتيجي للمنطقة الحرة بالحمرية الذي يصل بين ثلاث قارات قد ساهم في تسهيل التصدير، إلى جانب ما توفره المنطقة من خدمات نوعية للمستثمرين والتي تشكل ميزة تنافسية للمصانع خاصة في مجال الأغذية التي تتطلب توفر إمكانيات لوجستية سريعة وفعالة.

وكشف كونديمي أن اختيار المنطقة الحرة بالحمرية كقاعدة للمصنع كان خياراً صائباً، حيث يتطلع المصنع اليوم لتوسيع عملياته في الأسواق الخليجية، والتوسعة الجديدة ستمكننا من زيادة طاقتنا الإنتاجية وتعزيز قدراتنا التشغيلية لخدمة السوق المحلي وأسواق جديدة في إطار خططنا التوسعية والتنموية، مشيراً إلى أن المصنع ولدى تأسيسه في العام 2009، أقيم على مساحة 13 ألف قدم مربع، لتتضاعف هذه المساحة اليوم إلى 26 ألف قدم مربع، ويستعد للتوسع في الأسواق الخليجية انطلاقاً من الشارقة.

آلية

وأشاد كونديمي بجودة منتجات الحليب المحلية بالدولة التي تدخل بشكل رئيس في آلية تصنيع الأجبان الإيطالية، وملاءمتها لأعلى المعايير العالمية، مؤكداً أن المصنع يعتبر واحداً من المصانع القلائل في المنطقة الذي يصنّع منتجاته محلياً في السوق الإماراتية اعتماداً على الحليب المحلي فقط، الأمر الذي مكنه من القدرة على إنتاج أجود أنواع الأجبان الإيطالية الطازجة.

يشار إلى أن مجمع الشارقة للأغذية «فود بارك» في المنطقة الحرة بالحمرية، يعتبر أول وأكبر مدينة متكاملة للصناعات الغذائية والتجارية على مستوى المنطقة، حيث يمتد المشروع على مساحة إجمالية تزيد على 11 مليون قدم مربع، ويركز على عمليات تصنيع واستيراد المواد الغذائية وتصديرها وحفظها وإعادة تعبئتها، إضافة إلى تغليف المواد الغذائية المخصصة لمختلف دول العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات