دعوة رواد الأعمال لترويج منتجاتهم رقمياً

دعت جمعية رواد الأعمال الإماراتيين أصحاب المشاريع المتوسطة والصغيرة والمستثمرين إلى الاستفادة القصوى من المنصات الرقمية للترويج والتعريف بمنتجاتهم وأعمالهم ومشاريعهم.

وأكد سند المقبالي رئيس مجلس إدارة الجمعية في كلمته خلال مؤتمر «استشراف مستقبل ريادة الأعمال في ظل الاقتصاد الرقمي بعد جائحة كورونا» الذي نظمته الجمعية بالتعاون مع جمعية ريادة الأعمال الكويتية، مساء أمس، أن العديد من المستثمرين وأصحاب المشاريع المتوسطة والصغيرة تمكنوا من خلال الاقتصاد الرقمي الخروج بعدد من النماذج الناجحة مثل سوق دوت كوم وكريم وطلبات وكريدج وغيرها، الأمر الذي يؤكد قدرة المستثمرين في المنطقة على إطلاق مزيد من النماذج الناجحة.

من جانبها، أكدت غدير الجمعة رئيسة مجلس إدارة جمعية ريادة الأعمال التنموية الكويتية أهمية دراسة التجارب الخليجية الناجحة في مجال التجارة الإلكترونية.

وأشار الدكتور عبد اللطيف العزعزي الخبير الاقتصادي ومستشار ريادة الأعمال إلى التحديات التي تواجه الشركات، مشدداً على أهمية انتقال الشركات من أسلوب العمل التقليدي الى العمل الإلكتروني وإنشاء منصات إلكترونية للترويج للسلع والبضائع.

ولفت محمد البحراني مدير مركز التسويق والأنشطة بصندوق تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الكويت إلى أن حجم التسوق الإلكتروني في العالم يبلغ 4.5 تريليونات دولار، مشيراً إلى وجود 40 أداة تسوق إلكتروني أقل تكلفة من الإعلان التقليدي.

غسيل البيانات

وحذر الخبير إبراهيم التميمي، مدير المعلومات بديوان رئيس الوزراء البحريني ومدير برنامج البحرين لأفضل الممارسات الحكومية، من عمليات «غسيل البيانات» بسبب التساهل في تداول البيانات وعدم وضع ضوابط لتداولها، لذا، على رائد الأعمال أن يعرف أين يخزن بياناته وبيانات عملائه.

وأكد المستشار صلاح الكعبي المدير التنفيذي لجمعية رواد الأعمال الإماراتيين أن المؤتمر نجح في جمع كوكبة من أبناء الخليج العربي للحديث عن مستقبل ريادة الأعمال في ظل الاقتصاد الرقمي والتوجه للتجارة الإلكترونية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات