شراكة بين «أبوظبي الأول» و«الاتحاد للطيران»للدفع بالتجزئة وعبر الإنترنت

تم اختيار بنك أبوظبي الأول من قبل مجموعة «الاتحاد للطيران»، شريكاً لمعالجة عمليات الدفع عبر الإنترنت وفي منافذ البيع بالتجزئة على حد سواء. يهدف هذا التعاون بين اثنتين من أهم المؤسسات في أبوظبي إلى تسريع وتيرة توفير حلول السداد المبتكرة للمسافرين.

وجاء اختيار «أبوظبي الأول» عقب مناقصة عالمية ذات معايير دقيقة شملت نخبة من أهم شركات معالجة المدفوعات في القطاع، الأمر الذي يسلط الضوء على القدرات المالية للبنك وتميز خدماته. وسيقوم البنك بمعالجة نحو 3.5 ملايين عملية سداد سنوياً تدعم أكثر من 90 عملة عبر جميع قنوات ووسائل الدفع العالمية الرئيسية.

وقال آدم بوقديدة، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية في مجموعة «الاتحاد للطيران»: جاء اختيارنا لبنك أبوظبي الأول بعد عملية مناقصة شاملة ودقيقة، ويسرّنا التعاون مع علامة تجارية أخرى من العلامات الرائدة في أبوظبي. يُعدّ «أبوظبي الأول» من البنوك الرائدة محلياً وعالمياً، وكلنا ثقة من أن منصات الدفع المتقدمة التي يوفرها البنك، ستلبي متطلباتنا القائمة والمستقبلية إلى حد كبير.

بدورها، قالت هناء الرستماني، نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة ورئيس قطاع الخدمات المصرفية للأفراد في «أبوظبي الأول»: تمثل هذه الشراكة تجسيداً حقيقياً لمدى قوة وتنوع اقتصاد أبوظبي. ويعكس فوز «أبوظبي الأول» بالمناقصة قوتنا المالية وإمكاناتنا الكبيرة في مجال خدمات المدفوعات، وقدرتنا على تطوير أفضل الحلول المبتكرة في القطاع.

خبرة واسعة

يذكر أن بنك أبوظبي الأول يعتبر من أسرع مزودي خدمات المدفوعات للتجار نمواً في الإمارات، وذلك بفضل فريق عمله الذي يتمتع بخبرة واسعة ويقدم كل سبل الدعم الممكن للعملاء الذين يمثلون آلاف الشركات من مختلف الأحجام على امتداد الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات