مصفاة الطويلة للألومينا تبلغ القدرة الإنتاجية القصوى

أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أمس، تحقيق مصفاة الطويلة للألومينا الجديدة خطوة بارزة في مسيرة الإنتاج، حيث وصلت المصفاة العملاقة إلى القدرة الإنتاجية القصوى في عملية تحويل خام البوكسيت إلى خام الألومينا في يونيو.

ويأتي الإنجاز بعد 14 شهراً فقط من بدء عمليات إنتاج الألومينا، وذلك في أبريل من العام الماضي، محققة بذلك مستوى عالمياً من الأداء، كما تم تحقيقه مع مراعاة إجراءات الأمن والسلامة، دون تسجيل أية إصابات خلال هذه الفترة.

وقال زاهر الحبتري، نائب الرئيس التنفيذي لعمليات الإنتاج الأولية والمشاريع الرأسمالية في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم: بدأت استعداداتنا للعمليات مبكراً، فقد بدأنا بالتخطيط منذ أكتوبر 2013، قبل أن نباشر تنفيذ مشروع مصفاة الطويلة للألومينا.

ومن خلال التخطيط الدقيق تمكنّا من زيادة الإنتاج على مستوى عالمي لهذا المشروع المهم. وينصب تركيزنا الآن على الخطوة التالية، وهي المحافظة على القدرة الإنتاجية القصوى لثلاثة أشهر متتالية.

والمصفاة هي الأولى من نوعها في دولة الإمارات لتحويل مادة البوكسيت إلى الألومينا، وبلغ استثمار شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في هذا المشروع نحو 3.3 مليارات دولار. وتبلغ القدرة الإنتاجية للمصفاة نحو 2 مليون طن من الألومينا سنوياً، وهو ما يكفي لتلبية 40% من احتياجات شركة الإمارات العالمية للألومينا ومن ثمّ تقليل الاعتماد على الاستيراد.

ويعمل في المصفاة نحو 589 موظفاً، من ضمنهم خبراء تكرير الألومينا المعينين من دول كجامايكا وأستراليا، ويضم فريق العمل في المصفاة 66 مواطناً إماراتياً، من بينهم 37 امرأة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات