محمد بن زايد: بتوجيهات خليفة.. "مبادلة" تسهم في التغيير الإيجابي محلياً وعالمياً

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس مجلس إدارة شركة «مبادلة للاستثمار»، أن الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان أرسى رؤية مستقبلية سديدة لدولة الإمارات ترتكز على قيم التعاون والتنمية البشرية والاستدامة.

وأضاف صاحب السمو، في مقدمة التقرير السنوي للنتائج المالية القوية لشركة «مبادلة»، "تجلت أهمية هذه الرؤية ودور دولة الإمارات كدولة ذات حضور فاعل على الساحة الدولية، حيث توحدت جهود المجتمع الدولي لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19"، فالتعاون الدولي والمبادرة يجب أن تكون لهما الأولوية وأن تتضافر جهود الجميع من أجل التعافي من الأثار الصحية والاقتصادية لفيروس كورونا".

وتابع سموه: "إن التحديات التي تواجه المجتمعات اليوم تظهر بوضوح الدور المحوري الذي يقوم به المستثمرون العالميون مثل مبادلة في إحداث التغيير الإيجابي من خلال الاستثمار محلياً وعالمياً من أجل المساهمة في بناء مستقبل مستدام".

وأضاف "لقد ساهمت مبادلة بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حاكم أبوظبي، حفظه الله، في بناء اقتصادنا غير النفطي وتعزيز حضورنا العالمي، كما ساهمت في إعداد جيل جديد من القادة الإمارتيين".

وتابع صاحب السمو: "لا شيك أن رؤيتنا المحلية للخمسين سنة القادمة أكثر طموحا، حيث نأمل في أن نري مبادلة وهي تستثمر وتؤسس شراكات في أبرز المجالات التي تقود عمليات التنمية والابتكار على مستوي العالم من أجل خلق الفرص لأجيال المستقبل".

وقال "ومن خلال هذا الدور، ستحافظ مبادلة على مكانتها كشريك استثمار عالمي موثوق ومرن، وتساهم في تحقيق القيمة في مناطق عملياتها والاستثمار في القطاعات التي تلعب دوراً مهماً في تعزيز التقدم على المستوي العالمي.لقد كان عام 2019، علامة مميزة في مسيرة مبادلة، ونحن فخورون بما حققته من تقدم والمكانة التي اكتسبتها كمؤسسة موثوقة ذات توجه مستقبلي، ومما لا شك فيه أن كل هذا النجاح لم يكن ليتحقق لولا الجهود الدؤوبة والمخلصة التي بذلها جميع موظفي مبادلة وزملاؤهم في شبكة شراكتنا العالمية. وهذا يؤكد قوة مبادلة وإمكانياتها الحقيقية إنما تكمن في كادرها البشري المتميز".

كلمات دالة:
  • مبادلة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات