العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شركات البناء تتجه لزيادة استخدام «الدرونز» بعملياتها في الوضع الجديد

    يتجه عدد متزايد من شركات البناء والمطورين العقاريين في دول الخليج إلى توظيف تكنولوجيا الطائرات المسيّرة دون طيار «الدرونز» في العمليات والمشاريع، وذلك مع اتباع الإجراءات الوقائية اللازمة للحفاظ على صحة وسلامة عمال البناء.

    جاء ذلك وفقاً لشركة فالكون آي درونز «فيدز»، وهي الشركة المتخصصة بحلول وتكنولوجيا الطائرات بدون طيار «الدرونز»، وتكنولوجيا المعلومات، والتحول الرقمي. ونجحت الشركة في الحصول على استثمار استراتيجي كبير من مجموعة «إيروداين»، مؤسسة بذلك أكبر شركة لخدمات «الدرونز» في العالم.

    وقال ربيع بو راشد، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «فيدز»: أمر طبيعي أن تتجه الشركات حاليا إلى استخدام «الدرونز» في عملياتها ومشاريعها ذلك أنها توفر بديلاً فعالاً من حيث التكلفة، وأكثر أماناً، وتوفيراً للوقت، مقارنة بعمليات البناء التقليدية.

    وأشار ربيع بو راشد إلى أن الدرونز دائماً ما تضيف قيمة في قطاع البناء، حيث إنها تُمكن الشركات من تحسين تقديم التقارير حول مشروع ما بنسبة 25٪ وتقليل إهدار الوقت بنسبة 18.4٪ وذلك لما تتيحه من قدرة عالية على إنجاز المشاريع بشكل أدق وأسرع مقارنة بالعمل اليدوي، منوهاً إلى أن هذا أمر واضح في الإمارات التي تشتهر بريادتها في قطاع البناء على الصعيد العالمي.

    ويمكن لمراقبة تقدم عمليات البناء باستخدام الدرونز خفض تكاليف المشروع بنسبة تصل إلى 11.8٪ ويمكن أن تقلل من الوقت المنقضي في تحديد العقبات (أو جرد المهام من قبل المقاول) بنسبة 32٪.

    ويمكن للدرونز إجراء رحلات متكررة لمراقبة تقدم البناء وحالته بشكل مستمر، وبالتالي تقليل احتمالية القيام بإعادة العمل اليدوي بنسبة 25 %. والدرونز يمكنها إنهاء مهمة رسم خرائط الموقع بدقة، بالإضافة إلى إرسال بيانات محدثة مباشرة إلى جهاز كمبيوتر للقيام بتحليلات سريعة.

    طباعة Email