شهادة دولية: الإمارات تحوّل الأزمة إلى فرصة

أشادت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بالجهود الحثيثة والمستمرة التي اتخذتها الإمارات في المجالات كافة، من أجل ضمان كفاءة عالية في التعامل مع أزمة انتشار فيروس «كورونا» وبفاعلية هذه الإجراءات في الحد من تداعيات هذه الأزمة على مختلف جوانب الحياة الاقتصادية والاجتماعية، مؤكدة أن الإمارات قادرة على تحويل أزمة «كورونا» إلى فرصة.

وجاءت الإشادة على خلفية دراسة شاملة أصدرتها المنظمة أخيراً عن التأثيرات المحتملة لجائحة «كورونا» في مختلف دول العالم، واستندت المنظمة في تقييمها إلى إجراءات الإمارات على تقرير مفصّل أعدته الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء.

تضمن التقرير المبادرات والجهود والخطط الاستراتيجية على مستوى الدولة التي أطلقتها مختلف الجهات الحكومية بهدف ضمان صحة وسلامة المجتمع من خلال إطلاق حملات التوعية، واتخاذ الخطوات العملية للسيطرة على تداعيات انتشار الفيروس، وبالتالي تقليل عدد الإصابات، مع الأخذ بعين الاعتبار ضمان استمرار العمل في القطاعات الحيوية، كالطاقة والتعليم والصحة والاتصالات وغبرها من الخدمات الحكومية.

وقال أندرياس شال، مدير العلاقات الدولية لدى المنظمة: "إن أزمة فيروس كورونا تذكرنا بأن بلادنا تشكل جزءاً فعالاً من مجتمع دولي مترابط، وأن الإمارات أثبتت أنها لطالما كانت شريكاً مهماً ومبتكراً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات