400 مليون درهم صافي ربح أدنوك للتوزيع خلال الربع الأول

أعلنت شركة أدنوك للتوزيع اليوم نتائجها المالية للربع الأول من العام 2020، حيث سجلت نمواً في الأرباح الأساسية قبل خصم الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 4.7% لتبلغ 629 مليون درهم، بينما بلغ صافي الربح 400 مليون درهم. بينما تتمتع الشركة بالقدرة على تحقيق التدفقات النقدية من خلال التدفقات النقدية الحرة التي بلغت 533 مليون درهم. وأكدت أدنوك للتوزيع استمرار الاستجابة بفعالية ومرونة للظروف والتحديات المصاحبة لانتشار وباء كورونا، مع التركيز على صحة وسلامة موظفيها وعملائها والمجتمعات التي تخدمها، مستندة في ذلك إلى أدائها المتميز وميزانيتها القوية، واستمرارها في تنفيذ استراتيجيتها للنمو الذكي بما في ذلك افتتاح سبع محطات جديدة خلال الربع الأول من العام 2020. 

واستجابت أدنوك للتوزيع بكفاءة وسرعة لاحتياجات موظفيها والمجتمعات المحلية خلال الربع الأول، واتخذت العديد من التدابير والإجراءات الوقائية والاحترازية للحفاظ على الصحة والسلامة وحماية العملاء والموظفين في ظل وباء كورونا، كعمليات التنظيف اليومي بالمحطات، وعمليات التعقيم الداخلي للسيارات مجاناً مع كل عملية غسيل آلي.

كما قامت الشركة بتسريع الاعتماد على تطبيق التكنولوجيا الرقمية في أنشطتها استجابة للوضع الحالي من خلال تقديم تجربة رقمية سلسة وممتعة للعملاء تعزيزاً لموقعها كموزع وقود بالتجزئة عالمي المستوى، حيث يعد تشجيع استخدام الهاتف المتحرك والتكنولوجيا الحديثة التي تتيح التزود بالوقود والدفع بدون لمس أحد أسس استراتيجية الشركة لدعم استخدامات التكنولوجيا الرقمية، وهو ما نتج عنه زيادة عدد مستخدمي محفظة أدنوك الذكية، التي تحتوي على خيار الدفع باستخدام الهاتف المتحرك و"برنامج مكافآت أدنوك"، بأكثر من 100 ألف عميل خلال الربع الأول من العام، ليصل إجمالي عدد مستخدمي المحفظة الى ما يفوق 730 ألف عميل. 

كما أطلقت الشركة مجموعة من المنتجات الأساسية في متاجر واحة أدنوك التابعة لها بما في ذلك منتجات الغذاء الطازجة، والاحتياجات المنزلية والصحية المختلفة بأسعار مخفضة لدعم العملاء في مختلف مناطق الدولة، وبدأت الشركة بتقديم خدمات التزود بالوقود لعملاء التجزئة باستخدام الهاتف عن طريق خدمة محطتي لتوصيل الوقود في نطاق جزيرة أبو ظبي، حيث تتيح الخدمة الجديدة للعملاء اختيار المكان والتوقيت المناسب لتوصيل الوقود إليهم. 
يضاف إلى ذلك تقديم خدمة جديدة ومجانية في عدد من المحطات المختارة لتعقيم السيارات والتنظيف العميق ضمن عملية الغسيل الآلي.

وأطلقت الشركة خدمة توصيل الطلبات للمنازل عن طريق عدد من مقدمي خدمات التوصيل المعتمدين لأكثر من ألف منتج تابع لواحة أدنوك، بما في ذلك منتجات البقالة والمشروبات الساخنة لضمان راحة وسلامة العملاء، حيث شهدت هذه الخدمة إقبالاً كبيراً أدى الى ارتفاع معدل حجم سلة المشتريات في المحطات المشاركة. 

وفيما يتعلق بعمليات بيع الوقود بالتجزئة، فقد سجلت الشركة أداءً تشغيلياً قوياً خلال الربع الأول، وارتفعت الأرباح الإجمالية المتعلقة بمبيعات وقود التجزئة بنسبة 13.1% خلال الربع الأول على أساس سنوي، مدفوعة بالهوامش المرتفعة وزيادة كميات الوقود المباعة خلال أول شهرين من العام الجاري، وعلى الرغم من انخفاض كميات الوقود المباعة بالتجزئة بنسبة 1.9% خلال شهر مارس كنتيجة مباشرة لأزمة فيروس كورونا المستجد، فقد حافظت كميات الوقود المباعة للقطاع التجاري على استقرارها على أساس سنوي.
وعكس أداء الشركة خلال الربع الأول من عام 2020 مرونة كبيرة حيث ارتفعت الأرباح الأساسية قبل خصم الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 4.7% لتبلغ 629 مليون درهم مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، بينما انخفض صافي الربح على أساس سنوي نتيجة لإعادة تقييم المخزون التابع للعمليات التجارية على إثر انخفاض أسعار النفط ونظرًا لاعتماد مخصصات مالية في ظل الظروف الراهنة (بإجمالي تأثير بقيمة 73 مليون درهم على لأرباح قبل خصم الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء وصافي الربح)، بينما يعود الانخفاض على أساس سنوي نتيجة ارتفاع فترة الأساس والتي كانت قد استفادت من مسترجعات مالية غير متكررة بقيمة 132 مليون درهم. 

وعلى الرغم من الظروف الاستثنائية التي يمر بها السوق وصعوبة استشراف الظروف المستقبلية، تتمتع شركة أدنوك للتوزيع بموقف مالي قوي وبالسيولة اللازمة لتخطي التأثيرات التي يفرضها وباء فيروس كورونا المستجد وضمان استمرار جهود استكشاف فرص النمو في ظل الظروف الحالية. حيث بلغت السيولة التي تتمتع بها الشركة في 31 مارس 2020 مبلغ 8 مليار درهم، بما في ذلك 5.2 مليار درهم في صورة نقدية وما يوازيها، و2.8 مليار درهم في صورة تسهيلات ائتمانية غير مستغلة. 
وبهذه المناسبة قال أحمد الشامسي الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة أدنوك للتوزيع: "لقد عكس الربع الأول من العام الجاري مدى قوة الشركة، وهو ما يدفعنا لتوجيه الشكر لزملائنا من العاملين في الصفوف الأمامية الذين يلعبون دوراً رئيسياً من خلال تقديم الخدمات للعملاء على مستوى الدولة وعلى مدار 24 ساعة يومياً لضمان حصولهم على احتياجاتهم الأساسية من الوقود، ومنتجات البقالة والغذاء مع الحفاظ على الصحة والسلامة من خلال اتخاذ كل التدابير اللازمة لتحقيق ذلك". 
وأضاف الشامسي قائلاً: "نركز في الوقت الحالي على تعزيز فهم احتياجات عملائنا والعمل على تطوير ما نقدمه من خدمات ومنتجات استجابة لدواعي التباعد الاجتماعي لمواصلة توطيد علاقاتنا بالمجتمعات التي نخدمها، وهو ما نأمل أن يمتد مستقبلاً بعد زوال أزمة كورونا. كما أننا مستمرون في الوفاء بالتزاماتنا تجاه مساهمينا من خلال حماية عملياتنا واتخاذ التدابير الاحترازية لضمان استمرار أعمال الشركة بقوة، وتعزيز مرونتها وجاهزيتها للاستمرار في عملياتها في كل الظروف استعداداً لعودة ظروف العمل الطبيعية". 
وتمكنت الشركة من افتتاح سبع محطات جديدة في الإمارات خلال الربع الأول من العام الجاري، مع استمرار العمل على افتتاح المزيد من المحطات خلال الربع الثاني. كما نجحت الشركة في افتتاح خمس محطات الخدمة من طراز أدنوك " On-the-Go" بحلول شهر أبريل لخدمة المناطق السكنية والتي تم طرح مفهومها لأول مرة في شهر نوفمبر من العام الماضي.   
كانت شركة أدنوك للتوزيع قد عقدت مؤخراً اجتماع جمعيتها العمومية السنوية عن بعد باستخدام تقنية الاتصال المرئي لدعم جهود التباعد الاجتماعي، حيث أعلنت الشركة عن استمرار سياسة توزيعات الأرباح للعام 2020 بزيادة بنسبة 7.5% لتبلغ 2.57 مليار درهم، وذلك بعد زيادتها بنسبة 62% خلال العام 2019 لتبلغ 2.39 مليار درهم. كما وافق مساهمو الشركة على إجراء تعديل على سياسة توزيع الأرباح لتبلغ 2.57 مليار درهم لعام 2021. كما وافق مساهمو الشركة على سياسة توزيع أرباح بنسبة لا تقل عن 75% من الأرباح القابلة للتوزيع للأعوام 2022 وما يليها لتتناسب مع الوضع المالي القوي الذي تمتعت به الشركة بنهاية العام 2019، والثقة في قدرتها على تحقيق تدفقات مالية قوية والنمو المستدام مما يمنح المستثمرين رؤية أوضح حول مستقبل سياسة توزيع الأرباح للشركة.

كلمات دالة:
  • أرباح،
  • أدنوك،
  • الربع الأول
طباعة Email
تعليقات

تعليقات