بطاقة دفع إلكتروني تمنع الجراثيم

نجحت مجموعة شركات إنسيجنيا العالمية للخدمات المالية، وخدمات أسلوب الحياة، في ابتكار تكنولوجيا متطورة، تعتمد على تصنيع غلاف من معدن الفضة، يمنع الجراثيم من الحياة عليه.

وطبقت الشركة هذه التكنولوجيا الحديثة، على بطاقات الدفع التي تصدرها، لتقدم أول بطاقة دفع نظيفة بالكامل، وهي تشجع الشركات والعلامات الأخرى لاستخدام نفس التكنولوجيا.

تم ابتكار هذه التكنولوجيا المتطورة والفعّالة، في ظل انتشار جائحة «كوفيد 19». أثبتت الأبحاث أن واحدة من طرق انتقال الجراثيم، من خلال استخدام الأوراق النقدية والبطاقات الإلكترونية.

ومع الأخذ في الاعتبار، أن 63 % من المقيمين على أرض الإمارات، من حاملي ومستخدمي البطاقات الإلكترونية (ما يقرب من 5 ملايين بطاقة نشطة يتم التعامل بها)، تصبح فرص انتشار البكتيريا، ومن ثم العدوى عالية للغاية.

وخلص بحث أجرته جامعة كوين ماري في لندن، حول استخدام النقود والبطاقات الإلكترونية، لنحو 300 شخص، إلى الحقائق التالية:

- عثر على البكتيريا على أيدي 11 % من عينة الدراسة

- عثر على البكتيريا على 8 % من البطاقات الإلكترونية

- عثر على البكتيريا على 6 % من الإيصالات التي تم اختبارها

وتقوم الشركة بتغليف بطاقات التعاملات المالية الإلكترونية، بطبقة معدنية من الفضة، مقاومة لمسبّبات الأمراض، كالبكتيريا والفيروسات. أظهرت الاختبارات التي أجريت على المواد المضافة للبطاقات الإلكترونية، مثل الفضة، والسيراميك، والتيتانيوم، والزنك، أن هذا الغلاف يقتل 99.9 % من الجراثيم على الأسطح المختبرة بفعالية كبيرة. أظهرت الاختبارات أيضاً، أن مسبّبات الأمراض لا تجد الوقت لتطوير مقاومتها قبل أن يتم تدميرها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات