28 مليار درهم مكاسب الأسهم بدعم «القياديات»

الأسهم القيادية عزّزت سيولة الأسواق | أرشيفية

تجاوزت مؤشرات الأسهم المحلية مستويات مهمة وربح رأس المال السوقي ما يناهز 28 مليار درهم في ختام جلسة أمس، معززة بمشتريات انتقائية على الأسهم القيادية تركزت في قطاعي البنوك والعقار والاتصالات مع تداولهم عند مستويات جاذبة.

وارتفع سوق دبي بنحو 3.57% توازي 62.99 نقطة ليقفل عند 1830.02 نقطة متجاوزاً مستوى 1800 نقطة على وقع مكاسب أسهم العقار والبنوك والاستثمار والنقل، فيما صعد سوق أبوظبي بنحو 6.38% أو ما يعادل 246.84 نقطة ليغلق عند 4113.68 نقطة مخترقاً حاجز 4 آلاف نقطة وسط صعود شبه جماعي للمؤشرات القطاعية عدا الصناعة.

وتحسنت السيولة نسبياً مع بلوغها 426.2 مليون درهم موزعة بواقع 230.36 مليون في دبي و195.8 مليون في أبوظبي، وجرى التداول على 278.3 مليون سهم منها 208.6 ملايين في دبي و69.6 مليوناً في أبوظبي، من خلال 7066 صفقة.

سوق دبي

وعزز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع العقاري بنسبة 2.64% بدعم مكاسب «ديار» 4.48% و«أرابتك» 3.85% و«إعمار العقارية» 3.49% و«داماك» 3.26% و«الاتحاد» 3% و«إعمار للتطوير» 0.48% فيما استقر «إعمار مولز» دون تغيير. وزاد قطاع البنوك 4.87% بدعم مكاسب «الإمارات دبي الوطني» 7.69% و«دبي الإسلامي» 3.57%، وزاد قطاع الاستثمار 1.82% مع ارتفاع «سوق دبي» 5.61% و«دبي للاستثمار» 0.92% و«شعاع» 0.46%، فيما صعد قطاع النقل 4.93% بدعم مكاسب «أرامكس» 8.17% و«العربية للطيران» 1.44%. هيمن «دبي الإسلامي» على النشاط مستقطباً 57.26 مليون درهم، يليه «الإمارات دبي الوطني» بسيولة 38.3 مليون درهم، ثم «إعمار العقارية» 35.04 مليون درهم. وحقق «الخليجي التجاري» أكبر ارتفاع 14.55% فيما لم يتراجع سوى 5 أسهم تصدرها «دبي الوطنية للتأمين» بنسبة 4.95%.

سوق أبوظبي

فيما عزز صعود سوق أبوظبي ارتفاع قطاع البنوك 8.55% مع ارتفاع «أبوظبي الأول» 11.2% و«أبوظبي التجاري» 3.01%، وزاد قطاع الاتصالات بنسبة 5.59% مع ارتفاع سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها.

وصعد قطاع الطاقة 0.25% مع ارتفاع «طاقة» 4.7% و«دانة غاز» 1.85%، وارتفع العقار بنحو 1.93% بدعم صعود «الدار» 2.04%. وتصدر «اتصالات» النشاط بنحو 35.05 مليون درهم، ثم «أبوظبي الإسلامي» 33.6 مليون درهم. وسجل «أبوظبي الأول» أكبر ارتفاع، واقتصرت التراجعات على 7 أسهم تصدرها «جلفار» بنسبة 4.98%.

 

إفصاحات

* وافقت عمومية «ديار للتطوير» على خفض رأسمالها إلى 4.54 مليارات درهم بمقدار 1.23 مليار، 21.3 % من رأس المال. أي 21.3 سهماً لكل 100 سهم، وسيتم إطفاء جزء من الخسائر المتراكمة البالغة 1.53 مليار درهم، من خلال استخدام الاحتياطي القانوني 298.36 مليون درهم، وإلغاء عدد من الأسهم يساوي ما تبقى من الخسائر المتراكمة والبالغة 1.23 مليار درهم.

* تنظر عمومية «الاتحاد العقارية» في 25 أبريل الجاري استخدام الاحتياطي القانوني بما لا يتجاوز 332.9 مليون درهم لإطفاء جزء من الخسائر المتراكمة، وتجديد الموافقة على شراء أسهم الشركة بنسبة لا تتجاوز 10 % من رأس المال المدفوع بقصد إعادة بيعها.

* عيّنت «جي إف إتش المالية» عضوين جديدين بمجلس الإدارة هما مراد علي وأحمد الأحمدي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات