"دبي المالي" يختار أعضاء المجلس الإشرافي لخطة صناديق مدخرات الموظفين

أعلن مركز دبي المالي العالمي، الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، اليوم عن تعيين أعضاء المجلس الإشرافي لخطة صناديق مدخرات الموظفين في مكان العمل التي تم إطلاقها مؤخراً، بهدف دعم الموظفين في مركز دبي المالي العالمي في التخطيط لمستقبلهم المالي وتأمينه.
 
وتمثل هذه المبادرة، التي طرحت في 1 فبراير 2020، خطة مبتكرة لاستحقاقات نهاية الخدمة تهدف إلى إعادة هيكلة النظام الحالي لاستحقاقات ومكافآت نهاية الخدمة ليتحول إلى خطة مدخرات مموّلة ومدارة بشكل متخصص وقائمة على سداد مساهمات محددة. وتتيح المبادرة للموظفين فرصة تقديم المساهمات الاختيارية.
 
وسيتولى المجلس الإشرافي لخطة صناديق مدخرات الموظفين في مكان العمل مهمة الإشراف على شؤون الحوكمة والجوانب التجارية غير الخاضعة للإشراف التنظيمي من الخطة. كما سيضمن المجلس حماية مصالح جميع الموظفين وأصحاب العمل الذين يتخذون من المركز المالي مقراً لأعمالهم. وبدورها، ستشرف سلطة دبي للخدمات المالية على الجوانب التنظيمية لواجبات كل من الأمين الرئيسي ومدير الخطة.
 
وستضم قائمة أعضاء المجلس الإشرافي كلاً من:
حامد كاظم، رئيس مستقل للمجلس
جاك فيسر ومدية الكتبي، ممثلين عن سلطة مركز دبي المالي العالمي
ثينجي مويو، ممثل عن الموظفين
جوردون بار، ممثل عن أصحاب العمل
 
وعند إختيار الممثلين عن الموظفين وأصحاب العمل، تلقى المركز المالي أكثر من 200 طلب ترشيح، حيث تم اختيار 21 مرشح منهم بناءً على مؤهلاتهم وخبراتهم ليتم انتخابهم من قبل مجتمع مركز دبي المالي العالمي، حيث أفضت نتائج الانتخابات النهائية إلى اختيار كل من ثينجي مويو ممثلاً عن الموظفين وجوردون بار ممثلاً عن أصحاب العمل.
 
ويجب على الشركات التي تتخذ من المركز المالي مقراً لها الالتحاق بخطة التأهل قبل 31 مارس 2020، إذ تعتبر هذه الخطة هي الأفضل ضمن فئتها للالتحاق بخطة صناديق مدخرات الموظفين في مكان العمل. وتعكس هذه الخطوة مكانة مركز دبي المالي العالمي كمركز مالي رائد على مستوى العالم يتسم بالشفافية واعتماد أفضل الممارسات العالمية التي من شأنها المضي قدماً بمستقبل القطاع المالي.
 
وبهذه المناسبة، قال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: "يسرّنا إطلاق خطة صناديق مدخرات الموظفين في مكان العمل، ومساعدة موظفي المركز المالي على تأمين مستقبلهم المالي بشكل احترافي. لذا حرصنا عند تلقي طلبات ترشيح أعضاء المجلس الإشرافي على اختيار أشخاص يمتلكون خبرة ومؤهلات متميزة ويشاركوننا القيم ذاتها التي يقوم عليها المركز المالي، وهي الشفافية والنزاهة."
 
وأضاف: "كما سيحرص أعضاء المجلس الإشرافي الجدد على تطبيق خطة صناديق مدخرات الموظفين في مكان العمل بما يتماشى مع أفضل المعايير والممارسات العالمية في مجال برامج وخطط التقاعد ومكافآت نهاية الخدمة. وسيكون لهذه الخطة دوراً هاماً في تعزيز جهودنا لتحقيق استراتيجية نمو المركز لعام 2024، وترسيخ مكانتنا كمركز أعمال عالمي يساهم بالارتقاء بالقطاع المالي نحو مستويات أفضل ويدعم الأجندة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة وخطة دبي 2021. وسيرسخ المجلس الإشرافي الجديد لأصحاب العمل والموظفين في المركز التزامنا المتواصل بحماية مصالحهم وحقوقهم المالية."
 
وستوفر خطة مدخرات الموظفين في مكان العمل منصة استثمارية منخفضة التكلفة لتحصيل وإدارة مساهمات نهاية الخدمة الإلزامية التي يسددها أصحاب العمل بالنيابة عن موظفيهم، إلى جانب غيرها من المدخرات الطوعية الإضافية التي يبادر الموظفون إلى تقديمها، بما في ذلك الخيارات النقدية أو ما يماثلها، لا سيما لأولئك الأعضاء الذين لا يرغبون بإستخدام مساهماتهم في أيّة مخاطر إستثمارية.
 
طباعة Email
تعليقات

تعليقات