400 مليون درهم توزيعات "إمباور" على المساهمين

أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، عن توزيع 400 مليون درهم أرباحا للمساهمين في الشركة عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2019 وهو ما يمثل 46٪ من إجمالي الأرباح الصافية بقيمة 871 مليون درهم والتي سجلتها "إمباور" للسنة المالية الماضية وذلك بزيادة بلغت 8.3 ٪ مقارنة بعام 2018. كما سجلت الشركة إيرادات إجمالية بلغت حوالي 2.19 مليار درهم في السنة ذاتها بزيادة بلغت نسبتها 7.9٪ مقارنة بـ 2018 وبلغ إجمالي التوزيعات على المساهمين 2،250 مليار درهم منذ 2004.

وتعكس النتائج عموما والارباح خصوصا مدى قوة الشركة وقيادتها لصناعة تبريد المناطق محليا وعالميا، وتثبت في الوقت ذاته نجاح استراتيجيتها الاستباقية في الاستثمار بالبنية التحتية ومواصلتها بناء وتطوير أصول تضمن لها إيرادات مستدامة ومرونة عالية في مواكبة الطلب المتزايد.

وقال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ «إمباور»: نحن ملتزمون بتحقيق قيمة مضافة لاقتصاد دبي وللمساهمين في الشركة وللمتعاملين الذين بلغ عددهم 120000 متعامل يتوزعون على 1180 مبنى بين مطور عقاري ومالك ومستخدم نهائي. مؤكدا أن نتائج 2019 وارباحها صفحة جديدة في سجل نجاحات تتواصل منذ 16 عاما وتبشر بمزيد من النمو المدروس.

لافتا إلى أن النتائج المتوقعة لـ "إمباور" للعام الجاري 2020 واعدة أكثر من سابقاتها لاسيما بعد إبرام عقود ضخمة بقيمة اجمالية تجاوزت 1.1 مليار درهم خلال 2019 ويغطي نطاق أعمال تلك العقود، الاستشارات الهندسية وإنشاء وتصميم وتشغيل محطات التبريد، وتوسيع شبكة الأنابيب الخاصة بنقل الخدمات، وتمديد شبكات جديدة لخدمة أحدث المشروعات في دبي، إضافة إلى بناء غرف تبادل الطاقة الحرارية وخزانات المياه وغيرها الكثير.

وأضاف بن شعفار، أن أولوية "إمباور" تستهدف مواصلة الريادة في تقديم خدمات تبريد المناطق بجودة وكفاءة عاليتين طبقا لأرفع المعايير الدولية وأفضل الممارسات العالمية ، انطلاقا من العمل الدؤوب وفق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تحقيق التنمية المستدامة على كل الصعد، بما في ذلك رؤية الإمارات 2021، ومئوية الإمارات 2071، وخطة دبي 2021، واستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، لتكون دبي المدينة الأقل في البصمة الكربونية على مستوى العالم بحلول عام 2050.

أشار بن شعفار إلى أن «إمباور» عززت محفظة أعمالها في العام 2019 فتوسعت في مد شبكات التوزيع الى مناطق حضرية جديدة لتلبية الطلب على خدماتها من مشاريع متعددة الاستخدامات تتنوع بين السكني والتجاري والرعاية الصحية والتعليم والترفيه والتسوق والضيافة.

والجدير ذكره، أن «إمباور» تقدم خدمات تبريد المناطق لأكثر من 1180 مبنى، ولأكثر من 120 ألف متعامل كما تصل القدرة الإنتاجية للشركة إلى أكثر من 1.53 مليون طن من التبريد، وتقدم الشركة خدمات تبريد مناطق صديقة للبيئة لعدد من المشاريع البارزة في إمارة دبي مثل واجهة دبي المائية، وبلو واترز، ومجموعة جميرا، وجميرا بيتش ريزيدنس، ومركز دبي المالي العالمي، والخليج التجاري، ومدينة دبي الطبية، وأبراج بحيرات جميرا، ونخلة جميرا، وديسكفري جاردنز، وابن بطوطة مول، وحي دبي للتصميم، والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي وغيرها.

كلمات دالة:
  • إمباور
طباعة Email
تعليقات

تعليقات