«جنرال إلكتريك» تناقش دور الغاز في مستقبل الطاقة بالمنطقة

نظمت شركة «جنرال إلكتريك لطاقة الغاز» لقاء إعلامياً تحت شعار «تطور مشهد الطاقة ودور الغاز في تأمين مستقبل الطاقة في الشرق الأوسط».

وشارك في اللقاء جوزيف أنيس، الرئيس والمدير التنفيذي لدى «جنرال إلكتريك لطاقة الغاز» في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا؛ سليم مسلّم، المدير التنفيذي للمبيعات في منطقة الخليج وباكستان؛ ومحمد سراج، المدير الهندسي الإقليمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا.

زيادة

وتشير تقديرات منتدى الدول المصدّرة للغاز إلى أن الطلب على الطاقة في الشرق الأوسط سيرتفع إلى 2419 تيراواط ساعي بحلول 2040، أي ما يعادل ضعف مستوى الطلب في 2016.

وقال جوزيف أنيس: يتوقع استمرار النمو السكاني في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمعدلات تتخطى ما هو سائد في العالم في المستقبل المنظور، ليرتفع بذلك التعداد السكاني من 448 مليوناً في 2018 إلى أكثر من 719 مليوناً في 2050. وسيؤدي هذا النمو إلى تعزيز الطلب على موارد الطاقة الموثوقة والاقتصادية والتي تتسم بالكفاءة العالية.

وتمثل طاقة الغاز رافداً ممتازاً للموارد المتجددة في هذه المرحلة التي يتجه فيها العالم، خاصة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، نحو استخدام مصادر أكثر نظافة لتوليد الطاقة. وعلى سبيل المثال، تستهدف استراتيجية الإمارات للطاقة 2050 مزيجاً يتألف من 44 % من الطاقة النظيفة، و38 % من الغاز، و12 % من الفحم النظيف، و6 % من الطاقة النووية.

وكالة الطاقة

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية أن يواصل إنتاج الغاز نموه بمعدل عالمي سنوي يبلغ 1.7 % بين 2018 و2040، بدءاً من 6118 تيراواط ساعي وصولاً إلى 8899 تيراواط ساعي (أي 22 % من إجمالي الطاقة المُنتَجة).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات