16.6 مليار درهم إنفاق الإمارات سنوياً على صيانة الطائرات

يصل متوسط حجم الإنفاق على إصلاح وصيانة الطائرات وكافة خدمات ما بعد البيع في الإمارات إلى 16.62 مليار درهم سنوياً، وذلك خلال الفترة من 2020 وحتى 2029 تشكل نحو 43% من إجمالي حجم سوق خدمات ما بعد البيع في المنطقة، بحسب تقرير صادر عن «افييشن ويك».

وأظهر التقرير أن إجمالي حجم الإنفاق على كافة خدمات ما بعد البيع في الإمارات سيصل إلى نحو 166.2 مليار درهم خلال السنوات العشر المقبلة من أصل 387 مليار درهم حجم الإنفاق على الصيانة في المنطقة خلال نفس الفترة.

وتلعب الناقلات الوطنية الإماراتية الأربع (طيران الإمارات والاتحاد للطيران وفلاي دبي والعربية للطيران) التي تشغل أساطيل تضم نحو 490 طائرة من مختلف الطرازات دوراً كبيراً في نمو حجم الإنفاق على صيانة الطائرات في المنطقة لاسيما طيران الإمارات والاتحاد للطيران التي تمتلك مراكز صيانة متخصصة.

وقال التقرير إن مشروع محمد بن راشد للطيران في دبي الجنوب، يعتبر من المشاريع الواعدة والتي تساهم في زيادة حجم القطاع في المنطقة، خاصة أن دبي الجنوب تمكنت من استقطاب العديد من مصنعي المعدات وقطع الغيار وشركات الصيانة والإصلاح وشركات متخصصة في العمرة.

وأضاف أن الإمارات نجحت في استقطاب شركات الصيانة والإصلاح لتأسيس مقراتها في الدولة بدعم من توسع أساطيل الطيران في المنطقة وأوروبا، لذلك من المتوقع أن يحقق القطاع نمواً سنوياً مركباً في المنطقة بنسبة 8.2% وهو ما يفوق معدل النمو العالمي الذي يصل إلى 2.9%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات