«غرفة دبي» تطلق برنامجاً خاصاً للاستثمار بمهارات المواطنين الشباب

أعلنت «دبي للمشاريع الناشئة»، إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال، أمس في مقر الغرفة، عن إطلاق برنامج جديد لدعم رواد الأعمال الإماراتيين يحمل اسم «برنامج تطوير مهارات الشباب المواطن»، وذلك في حفل أقيم خصيصاً بهذه المناسبة للإعلان عن تفاصيل المبادرة.

شهد الحفل الإعلان كذلك عن أولى مبادرات البرنامج، وهي إطلاق أكاديمية التدريب والتوجيه والإرشاد بالشراكة مع مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال «ديتك»، المملوك بالكامل لسلطة واحة دبي للسيليكون، التي ستقوم على امتداد شهر كامل بتوفير تدريب متخصص لرواد الأعمال الإماراتيين ممن يملكون أفكاراً مهنية يريدون تطويرها، أو ممن قاموا بتأسيس أعمالهم وما زالوا في مراحلها الأولى.

ويهدف البرنامج بالدرجة الأولى إلى تشجيع الشباب المواطن على الإقبال على وظائف القطاع الخاص من خلال تحديد المهارات التي يحتاجها الشباب المواطنون وتطويرها عبر توفير تدريب متخصص للمواطنين، وتزويدهم بالمعرفة والخبرات اللازمة في مجال ريادة الأعمال، بما يتلاءم مع المهارات والخبرات التي اكتسبوها من خلال هذا التدريب المتخصص.

ويهدف البرنامج إلى مساعدة الشباب الموطن على إطلاق مشاريعهم الخاصة أو الانضمام إلى شركة ناشئة خاصة.

ويعتبر برنامج تطوير مهارات الشباب المواطن المظلة التي ستجمع تحتها كل مبادرات «دبي للمشاريع الناشئة» التي تستهدف تطوير مهارات الشباب المواطن. ويمكن التقدم للمشاركة في فعاليات ومبادرات البرنامج من خلال تقديم طلب على الموقع الإلكتروني لدبي للمشاريع الناشئة.

تذليل التحديات

وأكد ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي، أن «دبي للمشاريع الناشئة» ستركز خلال الفترة المقبلة على دعم رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الناشئة الإماراتيين، وترسيخ حضورهم في القطاع الخاص، وتذليل التحديات التي تعترض تأسيس أعمالهم، ومساعدتهم على دخول سوق العمل بقوة وسلاسة تضمن لهم النجاح وسط بيئة عمل تنافسية، وذلك عبر إطلاق برامج ومبادرات متخصصة.

وقال: نهدف عبر إطلاقنا هذا البرنامج للتعرف على المواهب الوطنية الإماراتية الواعدة والعمل على توفير الدعم اللازم لهم وتزويدهم بالمعرفة العملية في مجال ريادة الأعمال بهدف تطوير ونمو مشاريعهم التجارية ومساعدتهم على دخول سوق العمل.

وأشار الغرير إلى أن «دبي للمشاريع الناشئة» ساعدت أكثر من 7000 رائد أعمال، بالإضافة إلى إطلاق مجموعة واسعة من البرامج والمبادرات والفعاليات التي تدعم رواد الأعمال والشركات وجيل الشباب في المنطقة لتشمل «مسابقة دبي لرواد الأعمال الذكية» وبرنامج «شبكة شراكات الأعمال» وبرنامج «الشريك المؤسس».

واختتمت الفعالية بجلسة نقاشية بمشاركة أبرز أصحاب الشركات الناشئة حول تجاربهم الناجحة في عالم المشاريع الناشئة وشملت قائمة المشاركين في الجلسة سيبستيان ستيفن، مؤسس شركة «لود مي»، ومهند الدريعي وسمير ناث، مؤسسي موقع «مييكد».

30 مشاركاً

يذكر أن هذا البرنامج مفتوح أمام جميع رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الناشئة من مواطني الإمارات، حيث سيتم اختيار 30 مشاركاً للمشاركة في البرنامج والاستفادة من التدريبات المتخصصة وتوفير الدعم اللازم لهم لتطوير ونمو مشاريعهم التجارية الرائدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات