الدولة تحتل الصدارة إقليمياً في مؤشر الوصول إلى الفرص

الإمارات ضمن الأعلى ثقة عالمياً في إمكانات النمو

أكدت دراسة حديثة أن الأسواق النامية وفي مقدمتها الإمارات كانت ضمن الدول الأكثر تفاؤلاً هذا العام بشأن الفرص مدفوعة بثقة الناس في إمكانات نموها الاقتصادي فضلاً عن ثقتهم في الوصول إلى الفرص والبحث عنها.

ووفق الدراسة التي أطلقها موقع «لينكد إن»، تحت عنوان «مؤشر الفرص 2020 » جاءت الثقة في الإمارات الأعلى إقليمياً، فيما جاءت ضمن الدول الخمس الأولى الأكثر ثقة في الفرص الوظيفية واحتلت الدولة المرتبة الرابعة من بين 22 سوقاً متقدمة على الفلبين والبرازيل والولايات المتحدة وكندا وسويسرا وهولندا وألمانيا.

وأوضح المؤشر أن المستجيبين في الإمارات كانوا أكثر ثقة في الوصول إلى الفرص التي يريدونها، مبيناً أن الثقة بالاقتصاد الكلي كانت على أشدها في الدولة وكانت ضمن الأسواق الثمانية التي فاقت بها نسبة التفاؤل الدرجة المعيارية (100) حيث وصلت إلى 115% أعلى من الفلبين (111) والمكسيك (107) والبرازيل (106) والولايات المتحدة (104).

وبحسب التقرير حققت الإمارات أداءً جيداً على المؤشر، حيث جاءت فقط وراء الهند واندونيسيا والصين مشيراً إلى أن مكانتها العالية في المؤشر تنبع في المقام الأول من التوقعات الاقتصادية الإيجابية القوية (ثالث أعلى مستوى عالمي).

وأضاف «لينكد إن» أن الدولة حلت في المرتبة الثالثة بين 22 سوقاً عالمياً في آفاق الاقتصاد على مدى الشهور 12 القادمة والسابعة في التوقعات على الوضع المالي الشخصي، واحتلت المرتبة الثالثة في (السعادة)، والرابعة في جودة الحياة موضحاً أن الإمارات احتلت المركز الخامس في وفرة الفرص داخل السوق والثالث في تقييم إمكانية الوصول إلى الفرصة وجاءت رابعاً في مؤشر الثقة في تحقيق النجاح.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات