خطة لتسهيل ودعم الاستثمارات الإماراتية في أثيوبيا

عقد مجلس الأعمال الاستشاري الإماراتي الأثيوبي اجتماعاً مؤخراً في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا لبحث خطط تسهيل الاستثمارات الإماراتية في أثيوبيا، والعمل على تذليل التحديات والمعوقات التي تواجه التبادل التجاري الثنائي.

وتأسس المجلس الذي تشرف عليه السفارة الإماراتية في أديس أبابا بدعم من غرفة تجارة وصناعة دبي في عام 2018 كمنصة إضافية ومثالية لدعم المستثمرين الإماراتيين ورجال الأعمال الأثيوبيين، والارتقاء بالتعاون الثنائي المشترك.

وتشمل مهام المجلس تحديد الفرص الاستثمارية لرجال الأعمال الإماراتيين في أثيوبيا، ومناقشة التحديات التي تواجهها الشركات الإماراتية، والترويج للتبادل التجاري والتعاون الاستثماري عبر تسهيل مشاركة الشركات في المعارض والفعاليات، وتحفيز الحوار البناء بين ممثلي القطاعين العام والخاص. حضر اجتماع المجلس الأخير ممثلون عن السفارة الإماراتية في أديس أبابا، وطيران الإمارات وغرفة دبي والبنك الوطني وبنك التجارة والتنمية وبنك هيبرت إضافة إلى بنك زيمين ولجنة الاستثمار في أثيوبيا، وهي الجهات العضوة في اللجنة التنفيذية للمجلس. كما حضر الاجتماع ممثلون عن القطاع الخاص في أثيوبيا والشركات الإماراتية العاملة في البلاد.

وراجع المشاركون في الاجتماع نشاطات وإنجازات المجلس خلال السنة الماضية والتي شملت مساعدة الشركات الإماراتية على تأسيس تواجد وفروع لها في أثيوبيا، ومساعدة الشركات على عقد لقاءات أعمال تفاعلية، وتعريفهم ببيئة الأعمال ومتطلباتها والفرص الاستثمارية المتاحة فيها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات