تنظيم الاتصالات تنظم ورشة عمل حول استشراف المستقبل

نظمت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات ورشة عمل حول استشراف المستقبل والابتكار، شارك فيها قيادات وموظفو الهيئة، وذلك انسجاماً مع توجيهات القيادة الرشيدة بتعزيز روح الابتكار واستشراف المستقبل لدى أبناء الدولة وبناء قدرات وطنية في مجال استشراف المستقبل، كما تأتي هذه الورشة التي استمرت على مدار 5 أيام تطبيقاً لاستراتيجية الهيئة في الابتكار، والتي تهدف إلى ترسيخ وتعزيز ثقافة الابتكار في بيئة العمل المؤسسي، وتمكين موظفي الهيئة في مجال استشراف المستقبل.

وقال محمد الكتبي الرئيس التنفيذي للابتكار بالهيئة: «ننظر في الإمارات إلى المستقبل بعقول مفتوحة، ونعمل على استشراف ما ستأتي به التطورات، ولا نتردد في الاستعداد له بالمشاريع اللازمة، فما نعيشه اليوم بالدولة هو ما تسعى دول كثيرة في العالم لتحقيقه مستقبلاً، وما نسعى إليه في المستقبل القريب هو ما يراه غيرنا مستحيلاً، وقد تعلمنا من قيادتنا الرشيدة أن المستقبل للمبادرين والجريئين، وأن المستقبل لا ينتظر بل يصنع، ومن هذا المنطلق سارعنا في هيئة تنظيم قطاع الاتصالات لوضع خططنا واستراتيجياتنا الخاصة باستشراف المستقبل والابتكار، بما يجعلنا قادرين على التفوق في قطاع يعد من أسرع القطاعات تطوراً، نركز اليوم في الهيئة على استشراف المستقبل ومعرفة متطلباته وتنفيذها من خلال خطط مبتكرة، توضع وتنفذ من قبل كوادرنا الوطنية المدربة وذات الكفاءة العالية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات