سفير الدولة: 30 % نمواً متوقعاً للمبادلات التجارية بين البلدين خلال عامين

أحمد المنهالي مع مسؤولين مكسيكيين | من المصدر

توقع أحمد المنهالي سفير الإمارات لدى المكسيك، نمواً في حجم التبادل التجاري بين الإمارات والمكسيك بنسبة تراوح 20% - 30% في غضون العامين القادمين بدعم رئيسي من إطلاق خدمة «طيران الإمارات» الجديدة من دبي إلى مكسيكو سيتي عبر برشلونة.

وأضاف المنهالي رداً على سؤال لـ«البيان الاقتصادي» خلال مؤتمر صحفي أول من أمس بالعاصمة المكسيكية، أن حجم التبادل التجاري بين البلدين لم يصل إلى المستوى المطلوب حيث بلغ 20 مليون دولار في العام الماضي، لكنه تحسن بشكل ملحوظ ليفوق 150 مليون دولار خلال العام الجاري ومن المتوقع أن يواصل النمو في السنوات القادمة.

وتوقع المنهالي زيادة كبيرة في حجم الاستثمارات الإماراتية بالمكسيك خلال الفترة القادمة، موضحاً أن هناك استثمارات مكسيكية كبيرة في الإمارات تتجاوز مليار دولار (3.67 مليارات درهم) من خلال شركات كبيرة مثل «سيرابولس» وأيضاً شركة كبيرة تعمل في مجال المقاولات، وكذلك شركة «سيرا اويل اند جاز». وقال المنهالي إن هناك مفاوضات لجذب استثمارات ضخمة من المكسيك إلى الإمارات في قطاعات مثل النقل والأمن الغذائي سيعلن عنها في القريب العاجل.

علاقات

وأوضح أن خط «طيران الإمارات» الجديد سيسهم في تعزيز العلاقات بين البلدين من ناحية الاقتصاد في ظل وجود رحلات جوية يومية بين الإمارات والمكسيك ما سيشجع السياح وكذلك التجار الباحثين عن فرص الأعمال في الإمارات.

وذكر المنهالي أن العام الماضي شهد إلغاء التأشيرة بين البلدين، وهو ما سيفتح آفاقاً غير مسبوقة في مجال التنقل بين الدولتين من جميع فئات المسافرين من مواطني الدولتين.

إكسبو

وأكد أن المكسيك ستشارك في معرض «إكسبو» حيث جرى توقيع اتفاقيات في هذا الصدد، وباشرت المكسيك بالفعل في بناء الجناح كما تم تعيين مدير لوفد حكومة المكسيك إلى إكسبو. وتابع: «عقدنا مؤخراً عدة مؤتمرات ولقاءات من أجل إكسبو، والأسبوع القادم سنعقد اجتماعات مع عدة غرف تجارية من المكسيك للترويج لإكسبو».

دعم

وحول موقف الحكومة المكسيكية من قضية «إيرو مكسيكو»، قال: «الاعتراض ليس من الحكومة المكسيكية وإنما من شركة الطيران المحلي إذ يعتقدون أنهم سيتأثرون من جراء هذه الرحلة، لكن العكس صحيح سيستفيد الاقتصاد المكسيكي كثيراً من هذه الرحلة». وأكد أن الحكومة المكسيكية تدعم «طيران الإمارات»، وتترقب نتائج تسيير هذه الرحلة مع توقع زيادة عدد السياح من الإمارات وأيضاً من دول أخرى مثل سنغافورة والهند وهونج كونج.

ورداً على سؤال حول وجود خطط مماثلة لشركة «الاتحاد للطيران» لتسيير رحلات إلى المكسيك، قال: «حتى الآن لا يوجد خطط معلنة للاتحاد للطيران لتسيير رحلات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات