منصور بن محمد يزور الباخرة الإيطالية «إم.إس. سي يليسيما» بميناء راشد

شراكة لاستقطاب مليون سائح بحري إلى دبي

 زار سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية عصر اليوم الباخرة السياحية الإيطالية "إم .إس .سي . يليسيما" الراسية بميناء راشد في دبي و التي تعد من أكبر السفن السياحية في العالم و تديرها شركة "إم إس سي كروز" وتتسع لـ 5500 راكب وتبلغ حمولتها نحو 172 طنا.

وتجول سموه في مختلف ردهات وأجنحة ومرافق الباخرة الإيطالية السياحية العملاقة يرافقه اللواء محمد أحمد المري المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، وهلال سعيد المري المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، وسعادة أحمد محبوب مصبح مدير عام جمارك دبي، وعدد من المسؤولين.

و استمع سموه من القبطان الإيطالي جيفسيبي ماريسكا قائد الباخرة إلى شرح أوضح فيه أن الباخرة تتألف من 19 طابقا مع أماكن للإقامة تتراوح بين الكبائن الأساسية و"الأجنحة الملكية".

ويعمل في الباخرة نحو 1500 شخص، هم طاقم الباخرة التي توفر كل الخدمات والوسائل الترفيهية من عروض مسرحية وموسيقية، وتشمل المرافق الأخرى صالة رياضية وصالة بولينغ وحديقة مائية وناديا صحيا وممشى داخليا و مساحة تسوق مع قبة LED مدهشة بطول 262 قدما لعرض مختلف عروض الإضاءة.

وتعرف سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، من قبطان الباخرة على التقنيات المتطورة التي يتميز بها مركز القيادة في الباخرة للإبحار الآمن وضمان سلامة وراحة ركابها.

وأعرب سموه عن اعجابه بما شاهده من مرافق خدمية وترفيهية على متن الباخرة وشكر القبطان على حفاوة الاستقبال و الشرح الذي قدمه عن الباخرة السياحية العملاقة.

 وأثنى سموه على جهود موانئ دبي العالمية و دورها في تطوير حركة السياحة البحرية القادمة إلى دبي دعما لنمو القطاع السياحي الذي يعد من الروافد الأساسية لحركة التنمية الاقتصادية الشاملة في الدولة.

و شهد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، بعد جولته في الباخرة توقيع اتفاقية شراكة بين موانئ دبي العالمية وشركة "إم. إس .سي" السياحية من قبل سعادة محمد المناعي المدير التنفيذي لموانئ دبي العالمية و جياني أونوراتو المدير التنفيذي لشركة "إم. إس .سي" السياحية، بهدف جذب مليون سائح إلى دبي خلال السنوات الخمس القادمة مع التزام الطرفين بخفض الانبعاثات الكربونية الصادرة عن سفن إم . إس . سي القادمة إلى دبي شاملا ذلك عملية تعبئة الوقود عندما يتم تشغيل سفن إم .إس . سي بالغاز الطبيعي المسال.

كانت شركة إم .إس .سي قد أعلنت الشهر الماضي أنها ستكون أول شركة محايدة كربونيا بالكامل في العالم ابتداء من أول يناير 2020 وستنفذ إم. إس. سي بليسيما التي أطلقت في فبراير الماضي 17 رحلة و تقضي 35 يوما في دبي خلال موسم الشتاء حتى مارس 2020، وكذلك سلسلة من الرحلات الداخلية في المنطقة الخليجية مدة كل منها 7 ليال.

ومن المتوقع أن تستقبل مراسي ميناء راشد لسفن السياحة البحرية خلال هذا الموسم نحو 100 ألف سائح .. ويسهم استقبال سفن السياحة البحرية في تنشيط الحركة السياحية من خلال استقطاب السياح القادمين على متن هذه السفن إلى دبي من جميع أنحاء العالم لما تتمتع به الدولة من طقس شتوي ممتع وما يجده السائح من حسن الضيافة والأمان في ربوعها العامرة بالسعادة ومعالمها السياحية التي تجمع بين الاصالة والحداثة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات