طيران الإمارات توسّع اتفاقية الإنترلاين مع «إنترجت إيرلاينز» لتعزيز خدماتها إلى المكسيك

أعلنت طيران الإمارات، أكبر ناقلة جوية دولية في العالم، و«إنترجت إيرلاينز» إحدى أسرع الناقلات الجوية نمواً في أمريكا الشمالية، عن توسيع اتفاقية الإنترلاين بينهما، ما يفتح خطوطاً ووجهات جديدة أمام المسافرين بين المكسيك ومنطقة الخليج والشرق الأوسط وما بعدهما.

وبموجب الاتفاقية الموسعة، يمكن لركاب طيران الإمارات، باستخدام تذكرة واحدة، مواصلة سفرهم بسلاسة عبر مكسيكو سيتي على رحلات إنترجت إلى أي من الوجهات التالية: ليون/‏‏ غواناخواتو، كولياكان، كانكون، تشيهواهوا، غوادالاخارا، ميريدا، مونتيري، بويرتو فايارتا، تامبيكو، توكستلا غوتيريز، تيجوانا وفيلاهيرموسا. كما سيتمكن عملاء إنترجت من السفر بسهولة عبر دبي إلى وجهات طيران الإمارات في الشرق الأوسط وإسبانيا وجنوب شرق آسيا والشرق الأقصى وشمال أفريقيا.

واعتباراً من 9 ديسمبر الجاري، ستطلق طيران الإمارات الخدمة اليومية الجديدة من دبي إلى مطار مكسيكو سيتي الدولي، عبر مدينة برشلونة الإسبانية. ويمكن لعملاء إنترجت إيرلاينز بدء حجز رحلاتهم عبر موقع طيران الإمارات أو وكالات السفر عبر الإنترنت OTA أو وكلاء السفريات، مستفيدين من راحة حجز تذكرة واحدة مع سياسة إيصال الأمتعة إلى الوجهة النهائية.

وأعرب عدنان كاظم، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في طيران الإمارات، عن سعادته بإبرام الاتفاقية مع إنترجت إيرلاينز. وقال: «تتيح هذه الشراكة للمسافرين مع طيران الإمارات الاستفادة من تعدد الخيارات والمرونة وسهولة مواصلة سفرهم إلى مختلف مدن المكسيك وإلى نقاط دولية إقليمية أخرى، بالإضافة إلى أنها تُظهر التزامنا تجاه المكسيك على المدى الطويل، حيث نواصل البحث عن مزيد من الطرق لتعزيز عملياتنا في السوق لخدمة عملائنا على أفضل وجه ممكن».

وقال خوليو جاميرو، الرئيس التنفيذي التجاري في إنترجت إيرلاينز: «حققت شراكتنا مع طيران الإمارات نجاحاً كبيراً منذ اتفاقنا المبدئي في أبريل الماضي.

وأضاف: توفر الاتفاقية الموسعة الآن للمسافرين من الناقلتين إمكانية الوصول إلى شبكة أوسع ليس مع مزيد من خيارات الرحلات الجوية فحسب، بل يمكن لعملاء طيران الإمارات الوصول إلى مدن مكسيكية عديدة من خلال رحلاتنا المحلية انطلاقاً من مكسيكو سيتي. وإذا جمعنا بين تعدد الخيارات وسهولة الحجز وإجراءات السفر في مكان واحد ووصول الأمتعة إلى الوجهة النهائية، عدا عن المساحة الرحبة بين المقاعد وخدمة إنترجت المتميزة على الطائرة، فإننا سندرك مدى الفائدة التي تعود على الناقلتين وعملائهما جراء هذه الاتفاقية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات