«شنايدر إليكتريك» تعمل مع «أدنوك» لزيادة إنتاج حقول بوحصا

قال جورج المير، نائب رئيس قطاع النفط والغاز في الشرق الأوسط وأفريقيا لدى شركة «شنايدر إلكتريك» الفرنسية، إن الشركة تعمل على عدة مشاريع مع شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» تتعلق بالتحوّل الرقمي لإدارة الطاقة والأتمتة. وأضاف المير في تصريحات لـ«البيان الاقتصادي» أمس على هامش معرض ومؤتمر «أديبك 2019»: «نعمل حالياً مع أدنوك على مشروع لزيادة إنتاج حقول بوحصا التي تعد واحدة من أقدم حقول النفط البرية».

وأوضح أن الشركة عملت بشكل وثيق مؤخراً مع «أدنوك» في أحدث مشاريعها في الخارج، حيث تم توظيفها كمورّد رئيسي للمعدات الكهربائية لتوفير الدعم في تركيب ستة أبراج جديدة ومجمع ضخم يتكون من ست منصات متصلة.

وأوضح المير أن الشركة تعد شريكاً للابتكار في صناعة النفط والغاز على المستوى العالمي، وذلك نتيجة قدرتها على دعم ومساعدة العملاء في تحسين العوائد على النفقات الرأسمالية والتشغيلية طوال دورة حياة أصولهم ومنشآتهم بدءاً من التصميم إلى العمليات وعلى امتداد سلسلة التوريد.

وذكر أن الشركة تقدم تقنيات رقمية متقدمة، كمنصة «EcoStruxure» المدعمة بتقنية إنترنت الأشياء، بما يساعد العملاء في قطاعات النفط والغاز وغيرها من القطاعات التي تتميز بكثافة استهلاك الطاقة على تقليل مخاطر وتكاليف المشاريع والبدء بالإنتاج في وقت أسرع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات