تقديرات

20 مليار دولار استثمارات أفراد المنطقة في عقارات أمريكا

تصل قيمة استثمارات الأفراد العقارية الصادرة من المنطقة إلى الولايات المتحدة الأمريكية إلى نحو 20 مليار دولار، وفقاً لـتقديرات مجموعة «إل سي بي» العاملة بمجال الاستشارات والاستثمارات العقارية الأمريكية.

وأكدت «إل سي بي» أن الولايات المتحدة شهدت دخول استثمارات عقارية كبيرة من الإمارات على وجه الخصوص والمنطقة بشكل عام خلال الفترة الماضية، لذا تحظى المنطقة باهتمام كبير فيما يتعلق بالترويج لفرص الاستثمار العقاري في أمريكا.

وقال فرانسيس لايفلي، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة «إل سي بي» عن الاستثمار العقاري بالولايات المتحدة وبرامج الهجرة مقابل الاستثمار: تقدم المجموعة للمستثمرين فرصة الهجرة والإقامة الدائمة بالولايات المتحدة في مقابل استثمار أموالهم في قطاع العقارات.

وأعرب لايفلي عن تطلعه لإنشاء شراكات جديدة مع مستثمرين أجانب مقيمين بالإمارات، حيث تشهد العلاقات الاقتصادية بين الإمارات والولايات المتحدة تطوراً كبيراً في جميع المجالات.

وأضاف: يحق للمستثمر من خلال الالتحاق ببرنامج المستثمر المهاجر EB-5 الأمريكي والخاضع لقوانينها، متى كان مستوفياً لمعايير البرنامج.

وأضاف، يحق للمستثمر من خلال الالتحاق ببرنامج المستثمر المهاجر EB-5 الأمريكي والخاضع لقوانينها، متى كان مستوفيا لمعايير البرنامج، أن ينتقل للولايات المتحدة بصحبة زوجته واثنان من أبنائه خلال عامين من التقديم على طلب الهجرة من خلال الاستثمار بتأشيرة مؤقتة، كما يسترد قيمة استثماراته البالغة 500 ألف دولار والعائد عليها، بعد 5 سنوات تزامنا مع إتمام إجراءات الحصول على الإقامة الدائمة.

وأوضح أن "المجموعة" تقدم حالياً برنامج جديد يخفض حجم الاستثمار المطلوب إلى 100 ألف دولار في حال عدم رغبة المستثمر في الحصول على الإقامة مقابل الحصول على عائدات الاستثمار العقاري في الولايات المتحدة والتي يتم توجيهها إلى واحد من 17 مشروعاً قائماً تشارك "المجموعة" بتجميع الاستثمارات لها.

وأشار لايفلي إلى أن إجراءات الحصول على تأشيرة الإقامة تبدأ بالتزامن مع إيداع مبلغ 500 ألف دولار بهدف الاستثمار في أحد مشاريع "المجموعة" الـ 17 في قطاعات السياحة والسكن.

وتستغرق الإجراءات عادةً ما بين 12 إلى 24 شهرًا لمراجعة الطلب الأولي حتى يحصل المستثمر على الموافقة، والتي تؤهله للحصول على بطاقة خضراء مؤقتة، ويتبع ذلك تقديم طلب التأشيرة الدائمة والتي يتم الحصول عليها عادة بعد 2-3 سنوات تزامناً مع استرداد المستثمر لمبلغ الـ 500 ألف دولار التي استثمرها بالإضافة إلى العائد عليها.

وحول الضمانات التي تقدمها المجموعة للمستثمرين الراغبين في الاستثمار في قطاع العقارات الأمريكي أكد لايفلي، أنه يمكن للمستثمرين الاطلاع على سجل "المجموعة" الحافل في المشاريع التي توجه الاستثمارات إليها على مدار 45 عامًا كما أن المجموعة تستثمر في ذات المشاريع بهدف المشاركة في تحمل المخاطر.

وبالإشارة إلى نسب العائد على الاستثمار قال فرانسيس لايفلي ، الرئيس والمدير التنفيذي لـ" إل سي بي: تعتمد نسبة العائد على الاستثمار على نوع الأصول العقارية، فعلى سبيل المثال اذا كان الاستثمار موجه إلى أحد المشاريع الفندقية، تصل نسبة العائد السنوي إلى 15 ٪ بعد الرسوم، أما العائد في الاستثمارات السكنية فيتراوح بين 10 و12٪ سنوياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات