الفوز بعضوية مجلس «إيكاو» يجسد مكانتها ضمن كبار اللاعبين بالقطاع

270 مليار دولار استثمارات الإمارات في الطيران

إنجازات نوعية يحققها قطاع الطيران في الدولة | البيان

مثل فوز الإمارات بمقعد في مجلس منظمة الطيران المدني الدولي «إيكاو» للمرة الخامسة إنجازاً نوعياً جديداً يجسد مكانة الدولة الرائدة ضمن اللاعبين الكبار في قطاع الطيران العالمي وبلغت قيمة استثمارات الدولة في الطيران 270 مليار دولار.

كما احتلت المركز الأول عالميا في اتفاقيات خدمات النقل الجوي بـعدد 176 اتفاقية، وتمتلك الإمارات 191 طائرة بوينج 777 و119 طائرة «إيرباص A380» عريضة البدن فيما يبلغ عدد الطائرات التي تملكها الناقلات الوطنية 498 طائرة تمتلكها الناقلات الوطنية الـ4 «طيران الإمارات» والاتحاد للطيران والعربية للطيران وفلاي دبي.

وتعمل الإمارات من خلال مكتبها التمثيلي في المنظمة على دعم ورعاية مصالح الدول العربية لدى منظمة الطيران المدني الدولي بالإضافة إلى المشاركة الفاعلة في المجلس التنفيذي لـ«إيكاو» واللجان الفنية التابعة له ودعم وتطوير استراتيجية عمل المنظمة وتطوير الأنظمة الداخلية والتدريب التخصصي للدول الأعضاء في «إيكاو».

وتستعرض وكالة أنباء الإمارات في التقرير التالي إنجازات قطاع الطيران في الإمارات بمناسبة فوز الدولة بمقعد في مجلس «إيكاو» واحتفال الإمارات بيوم الطيران المدني اليوم السبت الذي يوافق 5 أكتوبر من كل عام.

نمو مستمر

وتعكس المؤشرات والأرقام حجم التطور الهائل والنمو المستمر الذي يشهده قطاع الطيران في الإمارات بنهاية 2018 إذ تسير الناقلات الوطنية الإماراتية رحلاتها إلى 108 دول و224 مدينة فيما يضم قطاع الطيران المدني في الدولة 8752 طياراً و37972 مضيفاً ومضيفة و4472 مهندساً بالإضافة إلى 352 مرحلين جويين و49 مركز صيانة و18 مركزاً طبياً متخصصاً و56 مركز تدريب واستشارات.

ووصل عدد الشركات العالمية التي تقوم بالتشغيل إلى مطارات الدولة 1048 شركة كما تم تنفيذ 883 ألف حركة جوية العام الماضي حيث جاء مطار دبي في المركز السادس عالميا في الشحن بما يعادل 68.658.083 مليون كيلو جرام.

وتواصل مطارات الدولة الثمانية تألقها على خارطة صناعة الطيران العالمية محققة معدلات نمو سريعة وقفزات نوعية في تصنيفها الدولي متفوقة على مطارات دولية ذات تاريخ عريق.

وحققت الإمارات المراكز المتقدمة في عدد المسافرين وبلغ عددهم عبر مطارات الدولة العام الماضي 134 مليوناً ليتصدر مطار دبي عالميا في عدد المسافرين في 2018حيث تجاوز الـ 89 مليون مسافر.

معايير السلامة

وتبوأت الإمارات المركز الأول عالمياً في تطبيق أعلى معايير سلامة الطيران كما حققت المركز الأول عالمياً في تطبيق معايير أمن الطيران وفقاً لمنظمة الطيران المدني الدولي بالإضافة إلى المركز الأول في جودة البنية التحتية للنقل الجوي وفقاً لتقرير التنافسية العالمي الصادر عن معهد التنمية الإدارية كما تصدرت المركز الأول في عدد اتفاقيات خدمات النقل الجوي بـ 176 اتفاقية.

وقال معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني إن «قطاع الطيران المدني في الإمارات حقق إنجازات متلاحقة على كافة الصعد منها البنى التحتية والناقلات الجوية والأمن والسلامة والحلول الذكية والمراقبة الجوية وصناعة الشحن مما يعكس ريادة الإمارات عالمياً في صناعة النقل الجوي».

وأضاف معاليه «إن الطيران يشكل محوراً استراتيجياً في المساهمة بالاقتصاد الوطني لدولة الإمارات وبفضل الرؤية الحكيمة لقيادتنا الرشيدة يسجل قطاع الطيران في الإمارات أعلى معدلات النمو على مستوى العالم ويوفر أفضل الخدمات للمسافرين».

وقال سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني «إن قطاع الطيران الإماراتي يواصل تحقيق الإنجازات الاستثنائية حيث أصبحت الإمارات اليوم واحدة من أكبر المراكز التي تستقطب الركاب حول العالم بينما تُصنف مطاراتنا وخطوطنا الجوية من بين الأفضل على المستوى الدولي في ظل مستقبل مشرق للقطاع».

مكانة مرموقة

وقال فهد سعيد محمد الرقباني سفير الدولة لدى كندا إن فوز الإمارات بعضوية مجلس منظمة الطيران المدني الدولي يؤكد المكانة المرموقة للإمارات في مجال الطيران المدني وريادتها عالمياً في هذا المجال وتعكس ثقة المجتمع الدولي في دور الإمارات بصناعة النقل الجوي كما أنها تجسد العلاقات الدبلوماسية المتينة التي تتمتع بها الإمارات مع دول العالم في ظل القيادة الرشيدة ومالها من تأثير جلي في ازدهار جميع القطاعات بما فيها قطاع الطيران والنقل الجوي.

وحقق قطاع الطيران المدني إنجازات مهمة في قطاع التصنيع من خلال ستراتا التي تقوم بتصنيع هياكل الطائرات التي تحمل شعار «صنع في الإمارات» بينما سيتم افتتاح أول مصنع لأجزاء محركات الطائرات في أبوظبي 2022 بالتعاون مع رولزرويس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات