اجتماع

«التوازن الاقتصادي» يستعرض مزايا «بنك المشاريع» في لندن

شهد الاجتماع التاسع لمجلس الشركات الدفاعية، والذي عقد بالعاصمة البريطانية لندن 9 سبتمبر الجاري، استعراضاً لأبرز إنجازات إطار العمل الجديد لبرنامج التوازن الاقتصادي، ويأتي «بنك المشاريع» كواحد من أهم ملامح البرنامج الجديد.

حيث يعمل على المواءمة بين التكنولوجيا والأولويات الاستراتيجية مما يؤدي لتحديد الفجوات والتعرف على فرص التطوير.حضر الاجتماع، والذي انعقد تحت شعار «تمكين الابتكار والشراكات»، عدد من كبار المسؤولين والمهتمين بقطاعات الدفاع والتوازن الاقتصادي، إضافة إلى ممثلي الشركات الإماراتية والعالمية الأعضاء في مجلس الشركات الدفاعية.

ورحّب مطر علي الرميثي، الرئيس التنفيذي للتطوير الاقتصادي بمجلس التوازن الاقتصادي، بأعضاء وشركاء مجلس الشركات الدفاعية، مشيراً إلى الأهمية المتزايدة لقطاع الصناعات الدفاعية والأمنية في الإمارات والمنطقة بشكل عام.

وقال: «تتمتع الإمارات ببيئة استثمارية غنية على المستوى الإقليمي والدولي، كما أنها تتصدر المنطقة في سهولة ممارسة الأعمال، وهو ما أدى لقيام قطاع واعد للصناعات الدفاعية والأمنية قائم على المعرفة والابتكار وعلى الشراكات الراسخة، والتي من شأنها أن تساهم في نقل المعارف والتكنولوجيا وتعزيز توجهات الدولة نحو التنويع الاقتصادي».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات