بدعم انخفاض أسعار السكن والغاز والنقل والأغذية

%2.2 تراجع التضخم السنوي في يوليو

التضخم يواصل التراجع في كافة أنحاء الدولة | أرشيفية

تراجعت معدلات تضخم أسعار المستهلكين في الدولة على أساس سنوي خلال يوليو الماضي بنسبة 2.2% مقارنة بالشهر ذاته من العام 2018، ليواصل بذلك الانخفاض بعد أن صعد بنسب كبيرة بلغت 4.76% في مطلع العام على أثر تطبيق ضريبة القيمة المضافة بواقع 5%.

وكشفت بيانات الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، أمس، عن وصول الرقم القياسي العام «التضخم» إلى 108.97 نقاط في يوليو الماضي مقابل نحو 111.44 نقطة في يوليو 2018. بينما على أساس شهري انخفض التضخم بنسبة 0.79% الشهر الماضي، وذلك مقارنة بـ 109.84 نقاط في يونيو السابق له.

6 مجموعات

وبحسب بيانات الهيئة، جاء تراجع التضخم السنوي نتيجة انخفاض 6 مجموعات رئيسية في مقدمتها السكن والمياه والكهرباء والغاز (تشكل 34.1% من إنفاق المستهلكين) بنسبة 4.93%.

فيما انخفضت مجموعة خدمات النقل (تشكل 14.6%) بنسبة 5.79%، وتراجعت مجموعة الأغذية والمشروبات (تمثل 14.3%) بنحو 1.98%، وهبطت مجموعة الملابس والأحذية (تشكل 3.2%) بنحو 5.49%، وانخفضت مجموعة السلع والخدمات المتنوعة (تمثل 6.3%) بنسبة 0.53%، ونزلت مجموعة المطاعم والفنادق (تشكل 4%) بنسبة طفيفة بلغت 0.35%.

بينما ارتفع على أساس سنوي كل من مجموعة التبغ (تشكل 0.3%) بنسبة 0.63% والتجهيزات والمعدات المنزلية (تمثل 5.6%) بنحو 1.17%، والاتصالات (تشكل 5.4%) بنسبة 0.54% والترويج والثقافة (تمثل 3.2%) بنحو 21.67% والتعليم (تشكل 7.7%) بنسبة 1.19% وخدمات الصحة (تستحوذ على 1.4%) بنسبة 0.01%.

وأوضحت بيانات الهيئة، أنه على أساس شهري جاء الانخفاض مدفوعاً بهبوط 5 مجموعات وهي: السكن والمياه والكهرباء والغاز بنسبة 0.13% والتجهيزات والمعدات المنزلية بنسبة 0.76% وخدمات النقل بنسبة 3.88% والمطاعم والفنادق بنسبة 5.32% والاتصالات بنسبة 0.03%، بينما ارتفعت مجموعة الأغذية والمشروبات بنسبة 0.27% والملابس والأحذية بنسبة 0.26% وخدمات الصحة 0.01% والسلع والخدمات المتنوعة 0.27%، فيما استقرت مجموعات التبغ والتعليم من دون تغيير.

وبحسب تغير الرقم القياسي لأسعار المستهلك حسب الإمارة، انخفض التضخم على أساس شهري بنسبة 1.13% في إمارة أبوظبي وبنسبة 0.43% في دبي و0.67% في الشارقة و0.26% في عجمان و0.9% في أم القيوين و0.73% في رأس الخيمة و0.81% في الفجيرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات