دراسة

الإماراتيون يستحوذون على 52% من إجمالي عملاء عزيزي

خلصت دراسة أعدتها عزيزي للتطوير العقاري، حول الاتجاهات العقارية الحالية غطت أسواقها ومشاريعها، إلى أن دولة الإمارات، أحد أكبر الأسواق التي تستهدفها الشركة، تشكل أكثر من نصف إجمالي عملائها (52%)، يليها السعودية بنسبة 25%، والهند بنسبة 10%، وباكستان بنسبة 4%، وتتوزع النسبة المتبقية على الجنسيات الخليجية والأوروبية والصينية. وفي العام 2019، تم تسجيل زيادة ملحوظة في الطلب من السعوديين والصينيين، حيث زادت نسبة مشترياتهم مقابل الجنسيات الأخرى 8% و5% على التوالي.

وكان الهدف من الدراسة استكشاف العوامل التي تحدد شراء العقارات، بما في ذلك الموقع والسعر، وكشفت عن أن غالبية العملاء (68.5%) يعتزمون شراء العقارات لغرض الاستثمار، وتحديداً لتأجيرها.

وأشارت نتائج الدراسة أيضاً إلى أن الاستوديوهات تأتي في مقدمة الوحدات العقارية الأعلى طلباً، حيث تمثل 65% من إجمالي المبيعات.

وقال فرهاد عزيزي، الرئيس التنفيذي للشركة: «إن البيانات الضخمة، وما تحمله من قدرات تساعد على التوصل إلى الرؤى الدقيقة والتطبيقات العملية الواسعة، تسهم في إبراز الدور التمكيني للتقنيات المعاصرة، وأثرها الإيجابي المهم في قطاعنا خلال السنوات المقبلة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات