«دي إكس بي» تطور الكفاءة التشغيلية

أكدت شركة «دي إكس بي إنترتينمينتس» المتخصصة في قطاع التسلية والترفيه، استهدافها تحقيق التعادل النقدي قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بحلول النصف الثاني من العام 2020.

وقالت الشركة أمس إنها بصدد تطوير برنامج للكفاءة التشغيلية بما في ذلك تحديد وتنفيذ مبادرات توفير النفقات التشغيلية، مؤكدة الخبر المتداول في وسائل الإعلام حول تحمّل مجموعة «مِراس القابضة» فارق تكاليف خفض الرواتب والمزايا لموظفي الشركة من المواطنين. وبينت أنه كجزء من برنامج الكفاءة التشغيلية، أعادت تنظيم سلم الرواتب والدرجات والمزايا والعلاوات الخاصة بالموظفين، وذلك بعد النظر بعناية في معايير السوق الحالية لقطاع السياحة والترفيه، والتي تم الحصول عليها من طرف خارجي مستقل.

ومطلع الأسبوع الجاري، قال مسؤول في «مِراس القابضة»، وهي شريك في الشركة، إنها قررت تحمل فارق تكاليف خفض الرواتب والمزايا للمواطنين في الشركة، انطلاقاً من دعمها للتوطين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات