ذياب بن محمد بن زايد يطّلع على منظومة عمل واستراتيجية تطوير جمارك أبوظبي

ذياب بن محمد بن زايد يتعرف على أحدث التقنيات بجمارك أبوظبي | من المصدر

زار سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة النقل عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، يرافقه فلاح الأحبابي رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات، المقر الرئيسي لجمارك أبوظبي بمدينة مصدر، وذلك للاطلاع على منظومة العمل الجمركي واستراتيجية التطوير وخطة التحول الاستراتيجي للمؤسسة، تماشياً مع رؤية الإمارة لجعل أبوظبي وجهة مفضلة للاستيراد والتصدير على المستوى الإقليمي.

استقبل سموه راشد المنصوري مدير عام الإدارة العامة لجمارك أبوظبي، والمديرون التنفيذيون، حيث أطلعوا سموه على أقسام المبنى الرئيسي وقطاعاته الثلاثة، وآلية العمل المتبعة في كافة الأقسام والخدمات التي تقدمها، وكذلك غرفة التحكم والمتابعة، وغيرها من الممكنات المؤسسية لجمارك أبوظبي.

وأشاد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد بجهود أفراد الجمارك على اختلاف مستوياتهم الوظيفية في حماية الوطن والمساهمة في النمو الاقتصادي لإمارة أبوظبي.

وتم تقديم نبذة عن تاريخ تطور جمارك أبوظبي عبر نصف قرن من الزمان منذ نشأتها في 1966 وحتى وصولها إلى صورتها الحديثة التي نراها اليوم، إضافة إلى عرض رحلة الخمس سنوات للتحول الاستراتيجي الشامل لجمارك أبوظبي والتي ستمتد من 2019 إلى 2023 بخطة طموحة نحو ريادة المجال الجمركي عالمياً.

وشملت الزيارة عرضاً للخطة الاستراتيجية العامة لجمارك أبوظبي والتي تشمل العمل على تنفيذ 53 مشروعاً ضمن 14 برنامجاً لتحقيق 7 أهداف استراتيجية تتضمن المساهمة في جعل أبوظبي الوجهة المفضلة للاستيراد والتصدير على المستوى الإقليمي، وتحسين تحصيل الإيرادات، والمساهمة في تحقيق الأمن من خلال إدارة فعالة للمخاطر، وتحقيق التميز التشغيلي الأمثل للموارد، وتحسين الهيكل التنظيمي للمؤسسة، واستقطاب الموارد البشرية المميزة وتطويرها، وتبني بنية تحتية متقدمة لتقنية المعلومات لتحقيق تطور نوعي وكمي على الأصعدة كافة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات