شراكة لتعزيز مهارات العاملين بالقطاع المصرفي في المنطقة

أعلنت ناديا جلوبال، المزود لخدمات التوظيف والتدريب بالمنطقة، إبرام شراكة مع الأكاديمية الدولية للخدمات المصرفية للأفراد، لتطوير وتعزيز مهارات العاملين في القطاع المصرفي في المنطقة عبر تزويدهم بدورات تدريبية من الطراز العالمي، والإسهام في المقابل بتحسين تجربة العميل اليومية.

ومن شأن هذه الخطوة أن تُسهم في بلورة أهداف حكومة الإمارات الرامية للارتقاء بمعايير مختلف القطاعات والوصول إلى مصافي الدول الخمس الأولى الأكثر سعادة في العالم بحلول 2021. وأشار استبيان أجرته «يلا كومبير» مؤخراً إلى أنّ 80% من العملاء في الدولة مستعدون للتوصية بالتعامل مع مصرفهم الحالي، ومع ذلك يتوجب بذل المزيد من الجهود لضمان وصول أعداد العملاء الراضين عن مصارفهم إلى أقصى نسبة ممكنة، فضلاً عن حصولهم على أفضل الممارسات والإرشادات المصرفية.

وقال ديباك أهوجا، الرئيس التنفيذي لشركة ناديا جلوبال: « نعتقد أنّ توفير خدمات التدريب والدورات المعتمدة عالمياً سيُسهم في تحسين الممارسات المصرفية ويضمن رضا العملاء وسعادتهم. ونقدم عبر هذه الخطوة فرصة لأكثر من 25 ألف شخص من العاملين في قطاع الخدمات المصرفية للأفراد في الإمارات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات