«المغامرات العربية» نظّمت رحلات لـ 110 آلاف سائح في 2018/‏‏ 2019

«المغامرات العربية» تنظم رحلات سفاري في محمية دبي الصحراوية | من المصدر

اختتمت شركة المغامرات العربية لتنظيم برامج الرحلات داخل دولة الإمارات العربية، أحد أعلى مواسم الذروة في عملياتها حتى اليوم.

ونظمت الشركة برامج لأكثر من 110 آلاف شخص، عكست الضيافة العربية الأصيلة بإشراف فريق عملها المكون من 500 شخص. واستمتع العملاء باستكشاف الدولة خلال أكثر من 3000 رحلة سفاري و2500 جولة استطلاعية.

وكان «صنداون الشمس»، برنامج سفاري غروب الشمس الأكثر إقبالاً خلال موسم الذروة من أكتوبر 2018 إلى أبريل 2019. وراقب ما يزيد على 81 ألف شخص المشهد الرائع لغروب الشمس من محمية دبي الصحراوية، واستمتعوا بأمسية مسلية وعشاء لذيذ في مخيم على النمط البدوي التقليدي.

وأصبح «أوفرنايت سفاري»، برنامج المبيت الجديد خياراً مفضلاً للمقيمين في الإمارات وزوار الدولة، حيث أمضى ما يزيد على 400 شخص أمسية هادئة تحت النجوم في قلب المحمية. وفضّل 1600 عميل برامج المغامرة واستكشاف الصحراء والتجول بعربة أوتوماتيكية تتسع لأربعة أشخاص مخصصة للقيادة فوق الكثبان الرملية.

وإلى جانب برامج السفاري الشهيرة، نظمت المغامرات العربية جولات عدة في أنحاء الإمارات. وكانت الجولة في مدينة أبوظبي الأكثر استقطاباً للأفراد حيث اختبر معالم العاصمة المميزة ما يزيد على 4500 شخص. وبقيت دبي الخيار الأول للعملاء، حيث تقدم المغامرات العربية جولات تسلط الضوء على جانبي المدينة، التراثي والعصري، وقد استقطبت هذه الجولات ما يزيد على 4000 ضيف.

ويشرف على برامج المغامرات العربية فريق من المتخصصين مكون من 110 مرشدين من ذوي الخبرة يتحدثون أكثر من 15 لغة. وشارك المرشدون الزوار معلومات ورؤى وحقائق ممتعة لجعل تجربتهم أكثر ثراء، مع ضمان أعلى مستوى من الجودة والسلامة خلال الجولات ورحلات السفاري.

دعم السياحة المستدامة

وتدعم المغامرات العربية السياحة المستدامة في الإمارات، حيث تراقب وتدير بصمتها الكربونية، كما تقوم بتنظيم رحلات السفاري في محمية دبي الصحراوية. وتتبرع الشركة بجزء من الرسوم لمشاريع المحافظة على البيئة المحلية. وواصلت المغامرات العربية في عام 2018 دعم مبادرات المحافظة على البيئة.

حيث عملت على الحد من النفايات وتمكنت من تقليل استهلاك الأدوات البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد في عملياتها بنسبة 77%. كما حرص المرشدون السياحيون على إزالة جميع النفايات من الصحراء، وإعادة تدوير العلب والمخلفات الورقية والبلاستيكية. وبالإضافة إلى ذلك، وفرت الشركة كمية كبيرة من المياه عن طريق إعادة تدوير وتنقية المياه المستخدمة لتنظيف أسطول مركباتها من سيارات الدفع الرباعي.

وحصدت المغامرات العربية عدداً من الجوائز التي احتفت بجهودها في مجال الاستدامة، حيث كانت الشركة الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط التي تحصل على شهادة سيمارز (نظام قياس والحد من الكربون والطاقة) منذ عام 2010، كما حصلت عام 2017 على جائزة دبي للسياحة المستدامة عن فئة «أفضل مخيم صحراوي».

التزام

قال سمير ميهتا، مدير عام المغامرات العربية: سعداء باستضافة ما يزيد على 110 آلاف عميل من جميع أنحاء العالم خلال الشتاء الماضي وتنظيم رحلات استكشافية وبرامج سفاري لهم. وتوفر الإمارات، بفضل إرثها الثقافي والطبيعي الغني، العديد من التجارب للزوار. ونلتزم جميعنا في الشركة بالمحافظة على البيئة ونعمل على مبادرات عدّة لتحقيق نتائج ملموسة في هذا المجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات