«جيه إيه للمنتجعات والفنادق» تعلن أسماء سفرائها للغولف

Ⅶ دبي- البيان

أعلنت جيه إيه للمنتجعات والفنادق أسماء سفرائها للغولف لهذا العام، بالتزامن مع إقامة بطولة أوميغا دبي مونلايت كلاسيك مؤخراً، لتواصل بذلك دورها كعلامة رائدة تدعم رياضة الغولف. ويعتبر جيه إيه ذا ريزورت شريكاً وراعياً لبطولة أوميغا دبي مونلايت كلاسيك لسنوات عدة. ويضم المنتجع الواقع في جبل علي ملعباً، وملعب غولف عالمياً بـ 9 حفر بعدد أقصى للضربات 35، وركن تدريب مضاء، ومساحات خضراء، فضلاً عن وجود أكاديمية «ليدبيتر دبي» للغولف.

وحازت اثنتان من اللاعبات على لقب سفير الغولف لهذا العام لجيه إيه للفنادق والمنتجعات وهما إيمي بولدن، من مدينة لاندودنو في وليز، والبالغة من العمر 25 عاماً. وبرزت إيمي كلاعبة محترفة في عام 2014، وحازت على سلسلة من الجوائز في المملكة المتحدة، وعلى جائزة أفضل لاعب صاعد للعام في الجولة الأوروبية للغولف للسيدات 2014، كما حصلت على المركز الخامس في بطولة فرنسا المفتوحة 2016، وحلت في المركز الرابع في بطولة تايلاند المفتوحة لعام 2017. والأخرى هي الألمانية أوليفيا كوان، البالغة من العمر 23 عاماً، وهي لاعبة معروفة في الساحة العالمية للغولف ظهر اسمها لأول مرة بعد حصولها على المركز الرابع في البطولة الفردية في أولمبياد الشباب 2014 في الصين، وهي أفضل نتيجة للاعب الأوروبي. وفازت كوان أيضاً بترتيب الجدارة في السلسة المفتوحة للجولة الأوروبية للغولف للسيدات لعام 2015 متأهلة بلقب اللاعب الصاعد للعام 2016، وكوان ليست غريبة على الملاعب الخضراء في الإمارات، إذ شاركت سابقاً في بطولة أوميغا دبي للسيدات لعام 2016. وهناك رافا كبرارا الإسباني وهو لاعب غولف شهير ووجه معروف في أبرز بطولات العالم. ويقيم رافا في دبي منذ سنوات وغالباً ما يُمضي وقته في ملاعب جيه إيه ذا ريزورت جبل علي.

وتدعم جيه إيه رياضة الغولف في الإمارات، وفاز اللاعب الصيني المحترف البالغ من العمر 22 عاماً أشون وو، وسفير العلامة للغولف لعام 2019، ثلاث مرات في بطولة الجولة الأوروبية ومرتين في جولة الغولف اليابانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات