افتتحت غرفة العمليات الجمركية الذكية في «جبل علي»

جمارك دبي تتعامل مع 208 آلاف طلب تفتيش 2018

أحمد مصبح يتابع سير العمل في غرفة العمليات الجمركية | من المصدر

تتقدم جمارك دبي بخطى متسارعة نحو تعزيز صدارتها العالمية في مجال تحسين جودة وسرعة إنجاز الخدمات الجمركية المقدمة للتجار والمستثمرين، وتولي الدائرة أقصى الاهتمام لتطوير قدراتها في مجال المعاينة والتفتيش لحماية المجتمع، وتيسير حركة التجارة، وتوجت جمارك دبي، جهودها لاستكمال جاهزية مراكزها الجمركية مبكراً لمعرض إكسبو 2020، بإنجاز التطوير المتكامل والتحديث الشامل لغرفة العمليات الجمركية في مركز جمارك جبل علي وتيكوم، التابع لإدارة مراكز جبل علي الجمركية.

وقام أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي، بافتتاح غرفة العمليات الجمركية في جبل علي، والتي تم تحديثها بالكامل لتطوير أدائها باستخدام أفضل الأنظمة الإلكترونية الذكية، لمراقبة العمليات الجمركية، حيث حضر الافتتاح المديرون التنفيذيون، ومديرو الإدارات الجمركية، وقد أنجزت الدائرة تطوير غرفة العمليات الجمركية في جبل علي، بجهود الموظفين وأفكارهم وابتكاراتهم الخلاقة الجديدة، لإنجاز عمليات المعاينة والتفتيش بسلاسة تامة، ودون تأخير، وبما يسهل متابعة الحاويات ضمن الحرم الجمركي لمركز جمارك جبل علي وتيكوم.

وتم ربط نظام الحجز الخاص بجمارك دبي، بنظام مواني دبي العالمية، لتمكين العملاء من حجز مواعيد التفتيش الجمركي مباشرة، عند استلامهم الرمز الإلكتروني الذي تصدره موانئ دبي العالمية للحاويات في جبل علي، ما يوفر على العملاء الوقت والجهد في حجز مواعيد التفتيش، كما تسهل الأنظمة الذكية الجديدة للعملاء، إنجاز معاملات الاسترداد الخاصة بضريبة القيمة المضافة، حيث يتم تحويل طلباتهم لاسترداد الضريبة إلى الأقسام المختصة، بمجرد تقدمهم بطلبات الاسترداد.

أحدث التقنيات

وقال أحمد محبوب مصبح: «نعمل على تطوير غرف العمليات في مراكزنا الجمركية، وتزويدها بأحدث التقنيات الذكية، لتمكين هذه المراكز من التعامل بأعلى درجات الجودة والسرعة، مع عمليات المعاينة والتفتيش، ونحرص على مواكبة الزيادة المستمرة في أعداد الحاويات والشحنات التي تتعامل معها مراكزنا الجمركية، من خلال اختصار الوقت اللازم لإنجاز التفتيش، بما يضمن حماية المجتمع، وتيسير التجارة، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتدعم غرفة العمليات الجمركية في مركز جمارك جبل علي وتيكوم، منظومة المعاينة والتفتيش في المركز، وتعزز دوره الحيوي في تخليص البضائع، وتسريع تدفقها إلى الأسواق المحلية والمناطق الحرة وأسواق الدول الخليجية المجاورة، وقد بلغ عدد طلبات التفتيش التي تعاملت معها غرفة العمليات الجمركية في جبل علي خلال عام 2018، نحو 208247 طلب تفتيش، وفي الربع الأول لعام 2019، بلغ عدد طلبات التفتيش التي تعاملت معها غرفة العمليات، 43462 طلب تفتيش».

إدارة المخاطر

وتعمل غرف العمليات الجمركية بتواؤم تام مع الأنظمة الإلكترونية الذكية، التي طورتها الدائرة، ومن أبرزها، نظام محرك المخاطر الذكي لإدارة المخاطر، الذي يتولى رصد الشحنات المشتبه بها مسبقاً، قبل وصولها، وفقاً لمعلومات يتم تغذية النظام بها، من قاعدة البيانات في الدائرة، ومن القنوات والجهات المتخصصة بأمن التجارة داخلياً وخارجياً، حيث تبلغ المعاملات غير الخطرة التي تتم الموافقة عليها تلقائياً دون تدخل بشري، في أقل من دقيقتين، عبر نظام محرك المخاطر الذكي، نحو 97 % من أجمالي المعاملات، وتساند غرفة العمليات الجمركية في جبل علي، قدرات النظام المتطور لفحص الحاويات بالأشعة، والذي يمكننا من مسح 750 حاوية في الساعة، من خلال 5 أجهزة للمسح المتقدم للحاويات، يتم استخدامها حالياً من قبل إدارة مراكز جبل علي الجمركية لإنجاز عمليات المعاينة والتفتيش.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات