«دبي للسلع المتعددة» يعزز جهوده في بناء مجتمع ذكي مستدام

أحمد بن سليّم خلال إطلاق التقرير السنوي | من المصدر

نشر مركز دبي للسلع المتعددة المنطقة الحرة الرائدة على مستوى العالم في تجارة السلع والمشاريع، أمس، تقريره السنوي الثاني للاستدامة في إطار التزامه باتفاق الأمم المتحدة العالمي.

ويسلط التقرير الضوء على أداء المركز الاجتماعي والاقتصادي والبيئي ضمن إطار الاستدامة المعتمد لديه في الفترة من 1 يناير إلى 31 ديسمبر 2018، وتتمحور استراتيجية المركز للاستدامة حول 4 ركائز رئيسية تتضمن الكوادر البشرية، السوق، البيئة، والمجتمع، ويسعى باستمرار إلى اعتماد أفضل البرامج التي تخدم أهدافه المحددة تحت كل ركيزة.

أهداف الاستدامة

وقال أحمد بن سليّم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة: «يلتزم المركز التزاماً تاماً بنهجه المعلن على صعيد الاستدامة، والمتمثل في دعم أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة بصفته إحدى الجهات الموقعة على الاتفاق العالمي، والمساهمة في تحقيق الأهداف المحددة ضمن رؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021».

وأضاف: «نتبع في مركز دبي للسلع المتعددة نهجاً متكاملاً لتحقيق أهدافنا في مجال الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية وبالنسبة لنا، فإننا نعتبر التواصل المستمر مع الأطراف المعنية أمراً بالغ الأهمية، وهذا ما يجعلنا شريكاً موثوقاً لمجتمع الأعمال».

وبهدف تعزيز رؤيته للاستدامة والارتقاء بممارسات الحوكمة لديه في هذا المجال، عيّن مركز دبي للسلع المتعددة عام 2018 لجنة توجيهية جديدة للإشراف على جهوده في دعم أهداف التنمية المستدامة، ورصد التقدم المُحرز في تنفيذ التزاماته على هذا الصعيد، ووضع استراتيجية مؤسسية للاستدامة، وتضم اللجنةُ عدداً من أعضاء اللجنة التنفيذية للمركز وآخرين من فريق إدارته العليا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات