«الاتحاد لائتمان الصادرات» تستكمل الدفعة الأولى من المسرّعات الوطنية

أعلنت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات استكمال الدفعة الأولى من البرنامج التدريبي «المسرعات الوطنية»، وهو ما يعزز جهود التوطين في الشركة ويدعم استراتيجية الدولة الساعية إلى رفع معدلات توطين الوظائف في كافة القطاعات الحيوية.

ويهدف برنامج «المسرعات الوطنية»- وهو مبادرة من شركة الاتحاد لائتمان الصادرات جاءت تماشياً مع رؤية الإمارات 2021- إلى تعريف المشاركين بأهمية مؤسسات ائتمان الصادرات وتأسيسها وأهدافها الاستراتيجية والمنتجات الرئيسية التي تقدمها بالإضافة إلى تطوير كفاءاتهم وتعزيز قدراتهم في مجال التأمين على ائتمان الصادرات.

يقدم برنامج «المسرعات الوطنية» - تدريباً متخصصاً للمواطنين الإماراتيين الشباب ويركز على أهمية ودور شركة الاتحاد لائتمان الصادرات في تحفيز واستدامة الصادرات والتجارة والاستثمارات غير النفطية في دولة الإمارات.

وتم تصميم البرنامج التدريبي الذي استمر 18 أسبوعاً خصيصاً لمنح الكفاءات الإماراتية المشاركة فهماً أفضل حول تأمين ائتمان الصادرات. وتماشياً مع الجهود التي تبذلها الحكومة لاستقطاب مواطني دولة الإمارات إلى القوى العاملة تم توظيف المشاركين في برنامج «المسرعات الوطنية» التسعة في شركة الاتحاد لائتمان الصادرات.

وقال المهندس ساعد العوضي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات وعضو مجلس الإدارة ورئيس اللجنة التنفيذية في الاتحاد لائتمان الصادرات: إن الاتحاد لائتمان الصادرات لطالما كانت ملتزمة بأهداف الإمارات في الاستثمار في إمكانات المواطنين الإماراتيين وتحسين مهاراتهم.

وقالت صفية المطروشي رئيسة الموارد البشرية في الاتحاد لائتمان الصادرات إنه مع استكمال برنامج «المسرعات الوطنية» الذي حظي بنجاح كبير تمكنت الاتحاد لائتمان الصادرات من توسيع فريق عملها بتوظيف هؤلاء الشباب المتخصصين، كما عززت من التزامها باستراتيجية التوطين في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات