لتزوير سجلات أحد العملاء وإخفاء استثمارات غير مصرح بها

دبي للخدمات المالية تفرض قيداً على مدير سابق بشركة مرخّصة

فرضت سلطة دبي للخدمات المالية قيداً على أرناب موخيرجي، وهو مدير علاقات سابق لدى إحدى الشركات المرخصة من قبل السلطة.

وذكرت في إفادة أمس، أنه تم فرض هذا القيد بعد أن وجدت «موخيرجي» يفتقر إلى النزاهة في إصدار معلومات غير دقيقة فيما يتعلق بحجم صافي مجموع أصول أحد العملاء ولإجراء استثمارات غير مصرح بها لعميل آخر حاول إخفاءه وإنه نتيجة لذلك اعتبرته غير مناسب لأداء أي مهام تتصل بتقديم الخدمات المالية في أو انطلاقاً من مركز دبي المالي العالمي.

وأوضحت السلطة، أن المذكور قدم عمداً خطابين اثنين من «تأكيد الرصيد» يحتويان على صافي مجموع الأصول غير الصحيحة دون اتباع إجراءات شركته التي تتطلب توقيعين لمثل هذه الخطابات وبدلاً من ذلك أذن له بنفسه رغم أنه غير مخول بتوقيع خطابات من هذا النوع.

إفصاح

بالإضافة إلى ذلك وجدت السلطة أنه على مدار عامين قام باستثمارات غير مصرح بها لعميل آخر دون الإفصاح عنها للعميل، كما قام بنسخ توقيعات العميل على مستندات استثمارية معينة دون إذن وتزوير بيانات الحساب لإخفاء الاستثمارات غير المصرح بها، ولم تكن الشركة التي يعمل بها على علم بسوء سلوكه في وقت حدوثه واتخذت الإجراء المناسب بعد اكتشافه بما في ذلك إبلاغ سلطة دبي للخدمات المالية.

وقال برايان ستايروولت، الرئيس التنفيذي لدى سلطة دبي للخدمات المالية، إن السلطة تتوقع من موظفي الشركات المرخصة في مركز دبي المالي العالمي التصرف بنزاهة عند أدائهم لمهامهم، وخاصة مديري العلاقات مثل «موخيرجي» ولن تتسامح مع مثل هذه التصرفات المضللة من قبل الأشخاص العاملين في صناعة الخدمات المالية في المركز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات