«اينوك» تنضم إلى الجهات الراعية لمؤتمر الطاقة العالمي في أبوظبي

أعلنت اللجنة التنظيمية لمؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين عن انضمام شركة بترول الإمارات الوطنية (اينوك)، إلى الجهات الراعية للمؤتمر الذي تستضيفه العاصمة الإماراتية أبوظبي، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وذلك في مركز أبوظبي الوطني للمعارض خلال الفترة من 9 إلى 12 سبتمبر 2019.

ويأتي التعاون مع مجموعة «اينوك» نظراً للمكانة التي تتبوأها في قطاع النفط والغاز، فقد تطورت المجموعة منذ إنشائها في العام 1993 من شركة محلية متخصصة في النفط والغاز لتصبح إحدى كبرى الشركات الكبرى في قطاع الطاقة العالمي، ويغطي نطاق أعمالها كلاً من عمليات الاستكشاف والإنتاج والتكرير والتوزيع لتلبية حاجات قطاع الطيران والمستهلكين الفرديين.

كما كانت المجموعة قد أعلنت مؤخرًا عن انضمامها إلى قائمة الشركاء الرسميين لإكسبو 2020 دبي، بصفة شريك الطاقة المتكاملة.

من جانبه، قال الدكتور مطر النيادي وكيل وزارة الطاقة والصناعة ورئيس اللجنة التنظيمية لمؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين: «اينوك ملتزمة دائمًا بتطوير حلول الطاقة المستدامة لتلبية الطلب المتزايد في الأسواق التي تعمل فيها، ويسرنا الترحيب بها كإحدى الجهات الرئيسة الراعية للمؤتمر ونثق تمامًا بالدور الحيوي التي ستقوم به وذلك بقدرتها على استقطاب خبرات محلية وعالمية عالية القيمة وتعزيز مستوى النقاشات والتعاون القائم في مجال الطاقة وتحفيز العالم لإيجاد الحلول اللازمة لمواجهة التحديات التي تواجه قطاع الطاقة».

وقال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك: «يرتبط الازدهار الاقتصادي مع تطوّر قطاع الطاقة، ولذلك نحن ندرك حجم المسؤولية الملقاة على عاتقنا لإحداث تأثير إيجابي على المستويين الاجتماعي والاقتصادي ضمن المجتمعات التي نعمل فيها، بالإضافة إلى مواصلة البحث عن طرق جديدة لتحقيق مصالح مشتركة مع شركائنا من خلال الاستثمار في الابتكار والانخراط بفعالية في رسم الاتجاهات التي ستشكّل مستقبل القطاع.

ومن خلال دعم المنصات الرئيسية في قطاع الطاقة مثل مؤتمر الطاقة العالمي، نسعى للتواصل مع القادة والخبراء من حول العالم لمناقشة توجهات هذا القطاع والتحديات العالمية التي تواجهه، في حوار هادف يضع الأسس الاستراتيجية لتطوير مستقبل الطاقة وجعله أكثر تطوراً وابتكاراً واستدامة».

وأطلقت مجموعة «اينوك» استراتيجية تنموية جديدة تهدف إلى تلبية الطلب المتنامي على مصادر الطاقة في دبي من خلال العمل على تكامل عمليات الاستكشاف والإنتاج والتكرير بهدف دعم خطط النمو المستقبلي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات