لتعهيد خدمات "فزعة"

سيف بن زايد يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين " تكافل الداخلية" و"اقتصادية دبي"

 شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية و دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، بهدف تعهيد خدمات فزعه في إمارة دبي وتعزيزاً للعلاقات بين الطرفين.

وقع المذكرة المقدم أحمد محمد بوهارون المدير العام لصندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية والعضو المنتدب لـ"فزعه" و محمد حسن الشحي، نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الدعم المؤسسي رئيس صندوق السعادة في اقتصادية دبي بحضور سامي القمزي مدير عام اقتصادية دبي وعدد من المسؤولين من كلا الجهتين.

وقال المقدم أحمد محمد بوهارون إن برنامج فزعه هو مبادرة مجتمعية أطلقها الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بهدف تخفيف الأعباء المعيشية وتوفير حياة كريمة للمواطنين والمقيمين في الدولة.

وأضاف بوهارون أنه وفقاً لمذكرة التفاهم فإنه سيتم تقديم خدمات برنامج "فزعه" إلى أعضاء برنامج فزعه من موظفي الجهات الحكومية وشبه الحكومية ممن وقّعت مذكرة تفاهم مع فزعه في إمارة دبي وحاملي العضوية الفضية والذهبية والبلاتينية وحاملي بطاقة خصومات فزعه، لافتاً إلى استفادة منتسبي وزارة الداخلية أيضاً من خدمات برنامج فزعه من كافة إمارات الدولة، وذلك عبر مراكز خدمة العاملين التابعة لاقتصادية دبي ومراكز التعهيد المعتمدة لدى الصندوق.

وأشار بوهارون إلى ان من أهم الخدمات التي يقدمها برنامج فزعه لأعضاء البرنامج هي خدمة ايجار السيارات المنتهي بالتملك وخدمة التعويض عن الحوادث الشخصية وخدمة تأمين السيارات وخدمة العروض والخصومات وخدمة فزعه مناسبات وخدمة فزعه أماكن لحجوزات الفنادق والسفر وغيرها من الخدمات الأخرى التي تخدم أفراد المجتمع.

وأكد بوهارون ان شراكة فزعه مع اقتصادية دبي تأتي في إطار تعزيز العلاقات والشراكات المتميزة للصندوق وتوسيع دائرة المستفيدين من خدماته التكافلية والوصول إلى أعضائه في كافة إمارات الدولة..مشيدا بجهود اقتصادية دبي الحثيثة لتسهيل هذه المهمة لخدمة كافة شرائح المجتمع، ومعرباً عن الاعتزاز بتقديم كل ما يخدم المجتمع وينشر ثقافة الإيجابية والسعادة .

وأضاف بوهارون: أننا فخورن بأن "فزعه" أصبحت مبادرة وطنية تشمل قطاع واسع من المستفيدين وتقدم خدمات ريادية وتنافسية تسهم بلا شك في التسهيل على حملتها في تيسير شؤون حياتهم وتخفيف الأعباء المالية عنهم بطريقة تكافلية تضمن حق الجميع والسعادة لهم ولكافة الأطراف المشتركة، كما تعمل على توسيع مبدأ الخدمات التكافلية وفق الأهداف المرسومة من مثل هذه المبادرات الوطنية الرائدة.

من جهته قال سعادة سامي القمزي، مدير عام اقتصادية دبي: يسرنا توقيع مذكرة التفاهم التي تعكس استدامة الشراكة الناجحة بين اقتصادية دبي وصندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية والتي تؤكد تلاحم الجهود بين مختلف الجهات الحكومية على الصعيد المحلي والاتحادي في سبيل ترجمة توجهات وتطلعات قيادتنا الرشيدة في تحقيق الرفاهية والرخاء ونشر السعادة لمختلف شرائح المجتمع في دولة الامارات العربية المتحدة، وإمارة دبي على وجه التحديد.

وأضاف القمزي ان اقتصادية دبي تسعى إلى تعزيز التعاون مع الشركاء الخارجيين لتطبيق أفضل الممارسات التي تحقق المصلحة العامة، وعليه ستشهد المرحلة المقبلة تقديم حزمة خدمات برنامج فزعة المميزة للأعضاء المنتسبين للبرنامج وخدمة الاشتراك للحصول على بطاقة فزعة بمختلف فئاتها، من خلال ما يزيد عن 33 من مراكز التعهيد المعتمدة من قبل اقتصادية دبي والمنتشرة في مختلف إمارة دبي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات