شركات التجزئة في دبي تدعم احتفالات رأس السنة الصينية

صورة

شهدت دبي على مدار الأيام الماضية مناسبةً مبهجةً حافلةً بالألوان والتراث والأنشطة المتنوّعة، حيث استضافت مجموعةً من الفعاليات المشوّقة في مختلف أنحاء المدينة، وذلك بمناسبة احتفالات رأس السنة الصينية الجديدة، حيث أكدت شركات قطاع التجزئة في الإمارة دعمها ومشاركتها في هذه الفعاليات.

عروض

شملت الفعاليات عروض الرقص الصيني التقليدي، وكذلك الزينة والديكورات المميّزة في مراكز التسوّق، بالإضافة إلى قيامها بتقديم عروض ترويجية جاذبة للمتسوقين. وهو ما يساهم في تعزيز مكانة دبي كوجهة رائدة للسياحة والتسوق على مستوى العالم، وكذلك وجهة مميزة لتنظيم مثل هذه المناسبات والاحتفالات.

وقال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: «تُعدّ احتفالات رأس السنة الصينية الجديدة من الأحداث الأساسية المدرجة ضمن تقويم دبي السنوي لقطاع التجزئة، فهي مناسبة مهمّة للصينيّين يحتفلون بها في مختلف أنحاء العالم.

ويُسعدنا الترحيب بزوار دبي الذين بلا شك سيستمتعون بالأجواء الاحتفالية المنتشرة في كل مكان بالمدينة، وهو ما يؤكد كذلك على المكانة المتميزة لدبي التي أصبحت وجهة مفضلة لهم.

وفي هذا الموسم، قدّم شركاؤنا من الشركات المتخصّصة ببيع التجزئة مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأنشطة المميزة والفعاليات والعروض الترويجية، مما ساهم في جعل دبي مكاناً رائعاً للاحتفال بهذه المناسبة المهمة، وبالتالي زيادة أعداد الزوّار القادمين إلى الإمارة خصيصاً للمشاركة في هذه الاحتفالات».

علاقات متطورة

وساهم الشركاء في نجاح الفعاليات الخاصة باحتفالات رأس السنة الصينية التي استقطبت الزوار للمدينة.

وقال الشيخ ماجد المعلا، رئيس مجلس إدارة مبادرة «هلا بالصين»: «وصلت علاقاتنا مع الصين هذا العام مرحلة متطورة، وذلك عقب استضافتنا وتنظيمنا لأكبر احتفالات رأس السنة الصينية خارج الصين، والتي تميزت بمجموعة من الفعاليات والأنشطة التي تبرز الثقافة الصينية العريقة والمقامة في العديد من أبرز الوجهات بدبي، الأمر الذي أتاح للزوار من مختلف الجنسيات فرصة التفاعل معها وتمضية أوقات مميزة.

كما تؤكد هذه الاحتفالات السبب الذي يجعل من دبي التي تزخر ببنية تحتية متطورة وتتضمن ثقافات متعددة، مكاناً مثالياً للصينيين، المقيمين منهم والزّوار».

من جهته، قال فؤاد منصور شرف، المدير العام لإدارة العقارات (الإمارات والبحرين وعُمان)، مراكز التسوق، ماجد الفطيم العقارية: «كما هو الحال في كل عام، نحرص على تقديم الأفضل وتجاوز توقعات زوارنا الصينيين بعروض وأنشطة ترفيهية وخدمات تلبي متطلباتهم.

بمناسبة رأس السنة الصينية لهذا العام، أصبح مول الإمارات أول وجهة تسوق في دولة الإمارات العربية المتحدة، تطلق خدمة ويتشات باي التي توفّر لزوّارنا الصينيين سهولة في الدفع غير النقدي بالمركز، ويساهم كذلك في الجهود التي يبذلها شركاؤنا في مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة لجعل دبي الوجهة الرائدة المفضلة للتسوق.

هذا بالإضافة إلى الجدول المليء بالأنشطة الثقافية التي تشمل فن الخط الصيني وورش عمل الرسم على حبَّات الأرز، التي تُشعر ضيوفنا الصينيين وكأنهم في وطنهم خلال هذه المناسبة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات