قنصل عام أذربيجان في دبي لـ«البيان الاقتصادي»:

السياحة أيقونة العلاقات الاقتصادية مع الإمارات

صورة

كشف جاويدان حسينوف القنصل العام لجمهورية أذربيجان في دبي أن حجم التبادل التجاري بين أذربيجان ودولة الإمارات بلغ نحو 49 مليون دولار في عام 2018، معرباً عن أمله بازدياد حجم التبادل التجاري بين البلدين بحلول نهاية العام الجاري بعد أن يتم افتتاح «بيت التجارة الأذربيجاني» في دبي خلال الشهر الجاري، مؤكداً أن السياحة تعتبر أيقونة العلاقة بين البلدين.

بيت التجارة

وأوضح حسينوف في تصريحات لـ«البيان الاقتصادي» أن افتتاح «بيت التجارة الأذربيجاني»، خطوة تهدف إلى ترويج المنتجات والسلع الأذربيجانية في دولة الإمارات، والهدف الرئيس هو توسيع حجم التجارة الثنائية بين البلدين.

وأشار إلى التعاون المتبادل والمثمر بين البلدين في مختلف المجالات، بما في ذلك مجالات السياحة والزراعة، وتشجيع الاستثمارات المتبادلة وحمايتها، فضلاً عن الجمارك والتعليم وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والثقافة، وتعزيز هذه المجالات خلال الفترة الماضية، حيث تم تشكيل قاعدة قانونية قوية، كما تم التوقيع على أكثر من 30 وثيقة، وهناك حرص على التعاون في مختلف المجالات وتنفيذ العديد من المشاريع المشتركة بين البلدين خلال الفترة المقبلة.

7000 أذربيجاني

وأوضح أن 7000 مواطن أذربيجاني يعيشون ويعملون اليوم على أرض الإمارات ويتمتعون بكامل الحماية لحقوقهم ومقومات الإقامة الكريمة، وهذا دليل واضح على التسامح الموجود على أرض الدولة، ويعتبر إحدى القيم الرئيسة التي يتسم بها المجتمع الإماراتي، خاصة أن العديد من الجنسيات المختلفة تعيش هنا في سلام ووئام، وعلاوة على ذلك، فإن بيئة الأعمال المواتية والظروف المهيأة في الدولة لرجال الأعمال من جميع أنحاء العالم بما في ذلك جمهورية أذربيجان تسمح بتعزيز الاقتصاد والتبادل التجاري.

من جهة أخرى، أكد حسينوف أن أذربيجان والإمارات تهتمان بتعزيز وتقوية العلاقات في ما بينهما في جميع المجالات، ومنها التبادل السياحي، لما يتمتع به البلدان من مقومات جذب لكلا الطرفين على السواء، وقد أسهمت قوة تلك العلاقات في النمو الملحوظ في أعداد السياح الإماراتيين إلى أذربيجان.

علاقات ثنائية

وأضاف أن العلاقات الثنائية بين البلدين، تتعمق وتتعزز كل عام وخاصة في مجال السياحة، مؤكداً حرص بلده على تقديم كل الخدمات والرعاية الجيدة والكريمة للشعب الإماراتي لدى زيارته لأذربيجان، لافتاً إلى أن الرئيس إلهام علييف رئيس جمهورية أذربيجان يولي أهمية بالغة لتوطيد العلاقة بين البلدين بشكل خاص، وتقديم الخدمات والرعاية الضرورية لجميع السياح من الدول العربية، الذين يزورون أذربيجان.

وأعرب عن بالغ سعادته لازدياد التدفق السياحي بين البلدين، مشيرا إلى أن حكومة أذربيجان تنفذ سياسة منح التأشيرة لدى الوصول إلى مطار أذربيجان سواء لمواطني دولة الإمارات أو للمقيمين على أرضها، وذلك منذ 26 يوليو 2018.

طبيعة فريدة

وقال إن من أهم أسباب تدفق السياح الإماراتيين إلى أذربيجان، الطبيعة الفريدة التي تتمتع بها ومناخها المواتي وثقافتها الإسلامية، وتاريخها الزاخر بالعادات والتقاليد المتقاربة بين البلدين واشتهارها بكرم الضيافة والترحيب.

وفي مجال التعليم أفاد قنصل جمهورية أذربيجان في دبي بأنه تم التوقيع على اتفاقية بين حكومة جمهورية أذربيجان وحكومة الإمارات، بشأن التعاون في مجال التعليم العالي، وتشمل التعاون بين مؤسسات البحث العلمي والمؤسسات التعليمية في كلا البلدين، وكذلك تعزيز التبادل والزيارات المتبادلة بين أعضاء هيئات التدريس والباحثين والمنح الدراسية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات