عرضها ملتقى في دبي بمشاركة 6 جهات

فرص للتعاقدات أمام أعضاء مؤسسة تنمية المشاريع

عقدت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، «ملتقى فرص التعاقدات»، الحدث الهادف إلى تعزيز آفاق التعاون مع أعضاء المؤسسة في برنامج المشتريات الحكومية، من خلال الاطلاع على خطط ومشاريع نخبة من الجهات الحكومية وشبه الحكومية خلال العام 2019 والسنوات المقبلة، ما يعطي لمحة للأعضاء حول التعاقدات وأفضل الفرص التي يمكن اقتناصها، الأمر الذي يسهم في تنمية وتشجيع ريادة الأعمال على التنافس في السوق المحلي وصعوداً إلى الأسواق العالمية.

وحضر سامي القمزي، مدير عام اقتصادية دبي، الملتقى الذي شارك فيه 6 من أبرز الجهات الحكومية وشبه الحكومية، والقطاع الخاص وهم: إكسبـــو 2020 دبـــــي، وطيران الإمارات، ومجموعة الإمارات لتموين الطائرات، وأسواق للتجزئة، وتعاونية الاتحاد، وسلسلة متاجر كارفور لماجد الفطيم للتجزئة، الذين استعرضوا كذلك التسهيلات والامتيازات الحصرية بحضور ما يزيد على 280 عضواً من المؤسسة.

وأشاد عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي في مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة: بمشاركة مختلف الجهات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة، ما تعكس سعيها الكامل نحو دعم شباب الإمارات.

ويعتبر تلاحم الجهود بين مختلف الجهات، ترجمة فعلية لرؤية قيادتنا الرشيدة في إمارة دبي، الهادفة إلى رفع تنافسية ومكانة قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة على مستوى دبي والدولة وصولاً بها إلى العالمية.

وأضاف أن الملتقى يسلط الضوء على أبرز احتياجات الجهات الداعمة للأعضاء وآلية المشتريات لدى تلك الجهات، فضلاً عن الامتيازات والخدمات التي سيتم توفيرها من أجل تنافس الأعضاء في المناقصات والأسعار المطروحة.

وقال نجيب العلي، المدير التنفيذي في مكتب إكسبو 2020 دبي: تعهدنا من البداية بتخصيص 20% من ميزانية إكسبو للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ونحن على الطريق لتحقيق هذا الالتزام، ولحد الآن فإن أكثر من نصف العقود التي أرساها إكسبو مُنحت لشركات صغيرة ومتوسطة، ونقدم لها تسهيلات ومعاملة تفضيلية، منها: تحصل الشركة عند التعاقد معها على دفعات مقدمة تصل إلى 50% على توريد البضائع والمواد، مقارنة بـ 20 إلى 25% للشركات الكبيرة.

كما يُطلب منها أن تكون العروض التي تقدمها صالحة لثلاثين يوماً فقط بينما يطلب من الشركات الكبيرة صلاحية تصل إلى 90 يوماً لا يحق لها خلالها تعديل العرض المقدم. وعند التقديم لأي مناقصة إن تساوى عرض شركة من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وشركة كبيرة يتم الأخذ بعرض الصغيرة أو المتوسطة.

وأكد التزام أن إكسبو 2020 دبي لا يقتصر على العقود التي ترسيها على الشركات، بل تلزم المقاولين الرئيسين الحاصلين على عقود تتجاوز قيمتها 125 مليون درهم بتخصيص 20% من قيمة العقد للشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال التعاقد بالباطن، ويطلب منهم تقديم تقرير شهري بذلك.

وقال سعيد محمد، المدير التنفيذي لمجموع الإمارات لتموين الطائرات: تعمل شركة الإمارات لتموين الطائرات بنشاط مع الشركات المحلية الصغيرة والمتوسطة.

وتزخر السوق المحلية بالكثير من المواهب والابتكارات في مختلف المجالات. ونحن ملتزمون باحتضان ودعم أصحاب هذه المواهب ومساعدتهم على تحقيق النجاح، وذلك من خلال إقامة علاقات دائمة مع الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تصنّع محلياً، بهدف تعزيز إنتاجيتها والمساعدة على نموها، وتأمين حصولنا في ذات الوقت على سلع وخدمات عالية الجودة تحقق الفائدة لنا ولعملائنا.

وقال فيليب بجيلو، المدير الإقليمي لكارفور الإمارات لدى ماجد الفطيم للتجزئة: نحن في كارفور حريصون على دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الإمارات من خلال متاجرنا التي تمثل منصة لهم لتسويق منتجاتهم وتوسيع نطاق عملياتهم. ونحن نتطلع إلى توطيد العلاقات والعمل معاً من أجل تبادل المعرفة وتلبية طلب السوق بشكل أفضل.

تعاونية الاتحاد

وقال خالد الفلاسي الرئيس التنفيذي لتعاونية الاتحاد: التعاونية حريصة على دعم المشاريع الوطنية من منطلق المسؤولية المجتمعية من خلال تقديم التسهيلات والخدمات والتخفيضات والأولوية في التعاقد مع أعضاء المؤسسة المواطنين حيث بلغت قيمة تعاملاتهم مع التعاونية في 2018 من يناير حتى سبتمبر 66,84 مليون درهم، أما إجمالي التخفيضات الممنوحة لهم فبلغت 28,27 مليون درهم، وبلغ عدد الشركات المستفيدة 109 شركات.

وقال علي الصوري، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات لمكتب الرئيس والمرافق: بتوجيهات من سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، نواصل دعم برنامج المشتريات الحكومية والمؤسسات الوطنية الصغيرة والمتوسطة، ونشجع الشركات الوطنية ورواد الأعمال من خلال منحهم الفرص في المشاركة في المناقصات المطروحة.

أسواق

وصرح عفان الخوري، المدير التنفيذي لشركة أسواق للتجزئة: تحرص أسواق على تقديم خدماتها للمجتمع بجميع أطيافه من خلال مراكزها التجارية المنتشرة في مختلف الأحياء السكنية والتي يتوفر فيها منتجات وخدمات عالية الجودة نقدمها لعملاء أسواق.

كما تعمل أسواق في ظل مسؤوليتها تجاه المجتمع على دعم أعضاء مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة وتقديم التسهيلات اللازمة لدعم أنشطتهم التجارية.

شراكات

تبحث مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة كل الوسائل المتاحة لأجل بناء شراكات استراتيجية وطيدة لأعضائها مع مختلف الجهات، ويأتي ذلك عبر تعريفهم بأبرز المستجدات والفرص المتوافرة سواء كان ذلك عبر اللقاءات المباشرة مع المسؤولين أو من خلال الفعاليات التي تقيمها المؤسسة على نحو مستمر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات