«الاقتصاد» تبحث تعزيز التعاون مع الجمعية الدولية للعلامات التجارية

بحث المهندس محمد الشحي وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية، مع تريش بيرارت رئيس الجمعية الدولية للعلامات التجارية سبل تنمية أطر التعاون المشترك وتطوير آليات لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات في مجال حماية حقوق العلامات التجارية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عُقد بمقر الوزارة بدبي، بحضور فاطمة الحوسني مدير إدارة العلامات التجارية بالوزارة واتين سانز دياكتو من الجمعية الدولية للعلامات التجارية.

استعرض الاجتماع الدور الحيوي للجمعية لتعزيز ممارسات حماية العلامات التجارية على النطاق الدولي، وإيجاد حوار متقدم وفعال بشأن الآليات والأدوات المطلوب تطويرها لمواكبة المتغيرات التكنولوجية الحديثة في عمليات ضبط ومواجهة الممارسات الضارة بحقوق أصحاب العلامات التجارية.

وبحث الجانبان إمكانيات التعاون بين الوزارة والجمعية في عدد من المحاور المتعلقة بتعزيز الوعي بأهمية حماية حقوق العلامات التجارية وما تمثله من عامل أساسي في تنشيط وتطوير بيئة الأعمال ومناخ الاستثمار وتعزيز تنافسية الأسواق داخل الدولة، ودراسة تنظيم فعاليات مشتركة.

وقال المهندس محمد الشحي إن الإمارات تولي اهتماماً خاصاً بتأسيس بنية تحتية وتشريعية داعمة لحماية حقوق الملكية الفكرية بما فيها العلامات التجارية والمصنفات الفكرية وبراءات الاختراع ومختلف الممارسات المعنية بهذا المجال الحيوي

وقدم رئيس الجمعية الدعوة للمشاركة في أعمال المؤتمر السنوي للجمعية والذي سيعقد بنيويورك في مايو المقبل.

جهود

تم استعراض جهود وزارة الاقتصاد في توفير بنية تحتية إلكترونية متطورة لتسجيل براءات الاختراع وحقوق المؤلف والعلامات التجارية، وتعزيز مسار التحول الذكي بهذه الخدمات وتأسيس المركز الدولي لتسجيل براءات الاختراع بالدولة بالتعاون مع المكتب الكوري للملكية الفكرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات