«إمباور» تُرسي عقد إنشاء أول محطة تبريد ذاتية التشغيل بالعالم

أحمد بن شعفار

أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، إرساء عقد لبدء إنشاء محطة تبريد مناطق في قرية جميرا الدائرية، بقيمة 250 مليون درهم وبطاقة إجمالية تصل إلى 50 ألف طن تبريد، وذلك في إطار توسعة نطاق عملياتها من خلال زيادة عدد محطات تبريد المناطق في أنحاء دبي لخدمة أكبر عدد ممكن من المشاريع الضخمة.

وتعد المحطة أول محطة تبريد ذاتية التشغيل في العالم، باستخدام الذكاء الاصطناعي لمراقبة وتعديل تدفق المياه من محطة التبريد وإليها، ونظام سكادا المتقدم الذي يتيح القدرة على قراءة مليونين من البيانات المتعلقة بأبراج التبريد والمبردات والمحولات وإمدادات المياه.

كما يتم استخدام تكنولوجيا تخزين الطاقة الحرارية ومياه الصرف المعالجة الحاصلتين على جوائز عالمية لإنتاج المياه المبردة وضخها إلى المباني عبر محطات التبادل الحراري الموجودة في كل مبنى، كما ستصل الكفاءة التشغيلية للمحطة 0.89 كيلواط/طن، باستخدام 6 مبردات مياه تعمل على طاقة كهربائية 11KV.

وقال أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي لـ «إمباور»: «تكثف «إمباور» جهودها لتعزيز خدمات تبريد مناطق موثوقة وذات جودة عالية للمتعاملين في مناطق مختلفة من إمارة دبي.

حيث تأخذ على عاتقها توسعة نطاق مشاريعها وعملياتها لتلبية الطلب المتزايد على تبريد المناطق، وهذا من شأنه تطوير بنيتها التحتية، وذلك من خلال زيادة عدد محطات التبريد واستهداف مناطق جديدة ستشملها خدمات أنظمة تبريد المناطق مثل إنشاء محطة بقرية جميرا الدائرية، بما يتيح توسيع شبكة متعامليها.

حيث يتوقع وصول عددهم إلى أكثر من 100 ألف متعامل مع نهاية العام، بما ينسجم مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتعزيز مكانة دبي لتكون الأكثر استدامةً على مستوى العالم.

والأقل في البصمة الكربونية في العالم سنة 2050، من خلال تجسيد استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030، التي تهدف إلى خفض استهلاك الطاقة والمياه بنسبة 30% بحلول عام 2030، وخطة دبي 2021 بأن تكون دبي مدينة ذكية ومستدامة، ذات عناصر بيئية نظيفة، وصحية، ومستدامة».

وأكدت «إمباور» أن المحطة الجديدة تم تصميمها وفقاً لأعلى المعايير العالمية، مع مراعاة معايير الأبنية الخضراء المستدامة، والتطورات العمرانية الحديثة لإمارة دبي، وبما يتناسب مع المظهر العام للمنطقة والشكل الخارجي للمباني.

وستضاف المحطة إلى إجمالي عدد محطات تبريد «إمباور» المتوقع أن يبلغ عددها 75 محطة حتى نهاية 2018. وتتوقع الشركة ارتفاعاً بعدد المباني التي تستخدم خدمة تبريد المناطق لتصل إلى أكثر من 1090 مبنى في نهاية 2018.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات